حملة المقاطعة الدولية تطالب أبرز مصدري الأسلحة بوقف الصادرات العسكرية للإمارات

0
205

طالبت الحملة الدولية لمقاطعة الامارات (ICBU) أبرز الدول المصدرة للأسلحة مثل الولايات المتحدة وبريطانيا وروسيا وكوريا الشمالية وتركيا الى التوقف الفوري عن بيع الأسلحة والمعدات العسكرية والحربية الى دولة الامارات والغاء كافة الصفقات العسكرية معها.

جاء ذلك خلال بيان للحملة الدولية قالت فيه ان الامارات تقوم بتسليح آلاف المقاتلين في اليمن معظمهم في المناطق الجنوبية والمناطق الساحلية الغربية كجزء من القوات التي تحارب الحوثيين الذين يسيطرون على معظم المناطق الحضرية، بما في ذلك العاصمة صنعاء وميناء الحديدة الرئيس.

ودعت الحملة في بيانها جميع الدول التي تحترم قوانين حقوق الانسان ودول العالم الحر الى مقاطعة الامارات بسبب انتهاكاتها اليومية المروعة لحقوق الانسان ودورها في الحرب على اليمن وفرض الحصار على الدول المجاورة وانتهاك حقوق المواطنين والمقيمين فيها.

هذا وأفادت منظمة العفو الدولية ان الامارات تقوم بتزويد فصائل يمنية بالأسلحة والمعدات الحربية والمتهمة بارتكاب جرائم الحرب في اليمن والتي أودت بحياة آلاف المدنيين اليمنيين وعرضت الملايين منهم الى خطر التعرض للمجاعة والتي وصفتها الأمم المتحدة بأنها قد تكون أسوأ كارثة يصنعھا الإنسان في التاريخ الحديث.

وأوضحت الحملة الدولية لمقاطعة الامارات انه تم تدشينها في ضوء الانتهاكات اللامتناهية لحقوق الانسان والتي تمارسها الامارات، فضلاً عن جرائمها المرتكبة في اليمن، وانتهاكات حقوق العمال والأوضاع السيئة والمهينة التي تشهدها العمالة في الامارات والتي توصف بانها مركز العبودية الحديث.

وتعتبر الحملة دولة الامارات من الدول الرائدة في مجال الاتجار بالبشر وتعد واحدة من اهم الداعمين للجماعات الإرهابية في سوريا وأجزاء أخرى في الشرق الأوسط المتهمة بارتكاب جرائم حرب وانتهاكات في مجال حقوق الانسان.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here