للمرة الثانية خلال أربعة أشهر،مجلس الشيوخ يقر مشروع قانون يسعى لوقف دعم قوات التحالف في حربها على اليمن

0
369
مجلس الشيوخ
مجلس الشيوخ يقر مشروع قرار لوقف الدعم عن السعودية

بعد القرار الامريكي لوقف عمليات التزويد بالوقود في الجو لسلاحي الجو السعودي والإماراتي في العدوان علی اليمن العام الماضي، الكونجرس يقر مشروع لوقف الدعم بكل انواعه عن قوات التحالف في الحرب على اليمن.

صوت أعضاء مجلس الشيوخ الامريكي الذي يقوده الجمهوريون يوم أمس، على مشروع قرار ينهي الدعم العسكري الأمريكي من أي نوع للتحالف الذي تقوده السعودية في الحرب على اليمن .

حيث حظي القرار بأغلبية 54 صوتاً مقابل إعتراض 46 صوت لصالح مشروع القانون، الذي يمنع الجيش الأمريكي من المشاركة في الحرب على اليمن، بما في ذلك وقف تدريب قوات التحالف، او الدعم للضربات الجوية السعودية، او نقل الامدادات العسكرية.

من جانبه قال السيناتور الأمريكي بيرني ساندرز – المرشح الرئاسي السابق ” اليوم لدينا القابلية لان ننهي الحرب المرعبة في اليمن وان نوقف المعاناة الرهيبة التي يعانيها الناس هناك في بلد من افقر البلدان. واليوم يمكننا اخيرا ان نبدا عملية إنهاء الدعم الأمريكي لهذه الحرب الكارثية وغير الدستورية

فيما اعتبر السبناتور الجمهوري مايك لي الذي رعا مشروع القانون ” ان الدعم الامريكي لقوات التحالف ” هو مساعدة قوة أجنبية على قصف خصومها فيما هي حرب دون شك وبما لا يقبل الجدل

صفعة لسياسة ترامب

و يمثل اقرار مشروع القانون صفعة جديدة للسياسة التي ينتهجها الرئيس الأمريكي ترامب مع السعودية ، و من المقرر ان يتم طرح مشروع القرار على مجلس النواب الذي يسيطر عليه الديمقراطيين، حيث من المرجح أن يمرر مجلس النواب القرار.

يذكر أن الولايات المتحدة أوقفت العام الماضي عمليات التزويد بالوقود في الجو لسلاحي الجو السعودي والإماراتي في العدوان علی اليمن، لكنها تواصل تقديم التدريب والتوجيه، بما في ذلك الاستهداف اضافة الى الاستمرار بصفقات بيع الاسلحة للسعودية والتي تقدر بمئات المليارات من الدولارات.

و أدى العدوان المستمر منذ أربع سنوات لقوات التحالف على اليمن بحياة عشرات الآلاف من المدنيين، في الوقت الذي تصف فيه المؤسسات الأممية انتهاكات قوات التحالف في اليمن، بقيادة السعودية و الإمارات بانها جرائم حرب و جرائم ضد الإنسانية.

و إنتهاك صارخ لحقوق الإنسان في اليمن التي تقف على شفا المجاعة بسبب العدوان المستمر منذ أربع سنوات.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here