تغريدة تحول تويتر لساحة سخرية من ضاحي خلفان .. تعرف على قصة لخويا

0
787
ضاحي خلفان
ضاحي خلفان

تحول موقع التواصل الاجتماعي الشهير تويتر لساحة من السخرية بسبب تغريدة لـ ” ضاحي خلفان ” نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي .

وأثارت تغريدة لضاحي خلفان موجة سخرية واسعة على موقع تويتر، بعد أن تناول فيها مسمى قوة الأمن الداخلي في قطر (لخويا).

وبحسب خلفان فان تسمية لخويا نسبة إلى جماعة الإخوان المسلمين، وهو ما أثار ضجة على تويتر بسبب جهله بالتراث القطري، والمسميات المحلية القطرية القديمة.

ويعود مسمى لخويا في الأصل إلى كلمة “الإخوة” وهم مجموعات من الأفراد عرفوا قديماً كمحاربي القبائل حيث كان يتم استدعاؤهم وقت الأزمات والمحن.

وكانت تعمل لوخيا قديما على حفظ القانون والنظام عن طريق الردع وكانت سمعتهم كمحاربين نظاميين تمنع أي خارج عن القانون من أية محاولات لارتكاب تعديات أمنية ضد السكان المحليين.

المغردون الذين حولوا توتير لسخرية من ضاحي خلفان دعوه للتحقق من معلوماته فحتى كلمة “الأخوة” كانت تستخدم في التراث الخليجي بمعنى حراس الأمير ومرافقوه، مشيرين إلى أن كلمة “لخويا” وجدت حتى قبل أن توجد جماعة الإخوان المسلمين .

وبسخرية طالب المغردون ضاحي خلفان المعروف بـ “المفتش كونان” بالاهتمام بأمن بلاده أولاً،  قبل التحدث على تويتر، منوهين إلى التطوير والتحديث الذي وصلت إليه قوة لخويا بدولة قطر، ونجحت من خلاله في أن تصبح رقماً مهماً في معادلة الأمن الدولي .

يشار أن فريق البحث والإنقاذ التابع لقوة لخويا حصل على التصنيف الدولي ويسند له عمليات دولية وإنسانية، كما أن قوة لخويا عضواً بالاتحاد الدولي للجندرمة وقوات الشرطة ذات الطابع العسكري “الفياب”، وهو اتحاد له جهوده المعروفة في مجال مكافحة الإرهاب.

وتثير تغريدات ضاحي خلفان المغردين وتستفزهم في بعض الأحيان لجهله وعدم معرفته بتفاصيل الكثير من الأمور، وهو الذي كان قد اعتبر فتح المسلمين بلاد الأندلس “احتلالاً”، وهو ما يعكس نهج الإمارات في محاربة الإسلام والمسلمين.

وتعد قوة الأمن الداخلي “لخويا” درعاً أمنياً واقياً لدولة قطر بفضل ما تتمتع به من عناصر مدربة ومجهزة ومزودة بأحدث التقنيات لمواجهة مختلف التحديات الأمنية إلى جانب تأمين الفعاليات المحلية والإقليمية والدولية التي تنظمها الدولة مثل المؤتمرات والمهرجانات والبطولات الرياضية.

كما تشارك عناصر ” لخويا ” في إدارة حركة المرور وتسهيل حركة السير في الشوارع وضبط الحركة المرورية والمشاركة مع إدارة الدفاع المدني في إطفاء الحرائق وتأمين مواقع الحوادث والمساهمة في جهود الإنقاذ والبحث محلياً وخارجياً.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here