صورة : عراقيات يحتججن على حظر لعبة ببجي

0
1065
هكذا احتجت عراقيات على حظر لعبة بوبجي
هكذا احتجت عراقيات على حظر لعبة بوبجي

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لفتيات ظهرن في زي يشبه إلى حد كبير زي لعبة ببجي الشهيرة.

وبحسب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي فان الفتيات العراقيات لبسن زي لعبة الببجي احتجاجاً على حظر اللعبة الالكترونية في العراق.

وحملت الفتيات العراقيات أسلحة بلاستيكية ولبسن زي لعبة الببجي في احدى الشوارع الرئيسية في العاصمة العراقية بغداد.

وأثارت الصورة رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين علقوا على طريقة الاحتجاج الملفتة بتعليقات مختلفة بين مؤيد وساخر على طريقة الاحتجاج .

وقرر مجلس النواب العراقي بالاجماع الأسبوع الماضي حظر الألعاب الإلكترونية “المحرضة على العنف” ومن بينها لعبتا ببجي وفورتنايت.

وفيه بيانه قال مجلس النواب “نظرا لما تشكله بعض الألعاب الإلكترونية من آثار سلبية على صحة وثقافة وأمن المجتمع تم حظر اللعبة في العراق”.

وسبق هذا القرار تناول الصحافة العراقية لعدة حالات طلاق بسبب هذه الألعاب التي تمارس عبر الإنترنت بالاتصال بلاعبين آخرين من أنحاء العالم.

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أصدر بيانا دعا فيه إلى حظرها.

وتتمتع اللعبة الالكترونية ببجي بشعبية كبيرة جدا بالعراق، وهي متعددة اللاعبين، ويحط اللاعبون افتراضيا بواسطة مظلات على جزيرة، ويبدؤون بالبحث عن أسلحة ومعدات لقتل بعضهم بعضا والبقاء على قيد الحياة والفوز في المرحلة الأخيرة.

و بلاير أنونز باتل غراوندز المعروفة باسم ببجي PUBG ، أو ساحات معارك اللاعبين المجهولين هي لعبة كثيفة اللاعبين على الإنترنت  و ‌لعبة بقاء صدرت بتاريخ 23 مارس 2017.

واللعبة متوفرة على أجهزة ويندوز، وإكس بوكس ون وصدرت نسختان في أوائل سنة 2018 لمنصتي آي أو إس، وأندرويد من تطوير شركة تينسنت، والتي قامت بالتعاون مع شركة “بلوهول” لإصدار اللعبة على الهواتف المحمولة.

وتعمل اللعبة بنفس المحرك الذي تعمل به النسخة الأصلية. تم تطوير النسخة الأصلية من قبل شركة “بلوهول” على محرك أنريل إنجن 4. تحتوي على اللغة العربية.

وبحسب مصادر فان تحميل اللعبة -التي صممتها شركة “بلوهول” الكورية الجنوبية- وصل لأكثر من 360 مليون مرة حول العالم منذ إطلاقها عام 2017.

وسبق لدولة نبيال أن حظرت اللعبة أيضا قبل أيام، اضافة لأن ببجي محظورة أيضا بولاية غوجرات الهندية حيث أوقف عشرات الأشخاص بسبب ممارستها.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here