قاسم سليماني : التفاوض مع أمريكا حالياً يعد استسلام

0
93
قاسم سليماني
قاسم سليماني

اعتبر قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الايراني قاسم سليماني ، التفاوض مع أمريكا في ظل الظروف الحالية بمثابة استسلام لها.

وأوضح سليماني في كلمة له خلال المؤتمر العام لقادة ورؤساء ومدراء قوى الأمن الداخلي في ايران، أن الشعب الإيراني ينظر إلى أي تفاوض مع أمريكا في ظل الظروف القائمة، على أنه استسلام.

وجدد سليماني التأكيد أن بلاده لن تستسلم ولن ترضخ للضغوط الأمريكية.

وبين أن أعداء ايران يحاولون جرها وارضاخها إلى طاولة المفاوضات عبر العقوبات الاقتصادية.

وأشار إلى أن الأعداء يستخدمون الضغوطات والعقوبات الاقتصادية واخلال الأمن في البلاد من أجل استهدافها ويوظفون جميع الامكانيات لتحقيق ذلك.

وكانت أمريكا أدرجت الحرس الثوري الايراني في 8 ابريل الجاري، على لائحة المنظمات الارهابية الأجنبية.

ويعتبر هذا القرار الأول من نوعه كون أمريكا لم تصنف أي كيان عسكري حكومي كمنظمة ارهابية من قبل.

من جهته أعلن المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، إدراج القيادة المركزية الأمريكية “سنتكوم” ضمن لائحة التنظيمات الإرهابية.

وكان علي خامنئي المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران عين قائد جديد للحرس الثوري الإيراني الذي يعد القوة العسكرية العقائدية الأهم في البلاد، وذلك بعد أيام من تصنيف الولايات المتحدة له منظمة إرهابية.

المرسوم الجديد يقضي بتعين اللواء حسين سلامي (59 عاما) قائدا للحرس الثوري بدلا من اللواء محمد علي جعفري الذي قاد الحرس منذ سبتمبر/أيلول 2007.

ويضم الحرس الثوري الإيراني وفق تقديرات المعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية في لندن من حوالي  350 ألف عنصر، ويرتبط الحرس الثوري مباشرة بالمرشد الأعلى، ويمتلك قوات مشاة وبحرية وجوية خاصة.

وتعمل قوات الحرس بموازاة الجيش النظامي الإيراني، ومهمتها “حماية الثورة الإسلامية وإنجازاتها”، إضافة إلى “حماية الحكم الإسلامي ونشر أهدافه في خارج البلاد”.

والحرس الثوري الايراني مسؤول عن برامج إيران النووية والمتعلقة بالصواريخ البالستية.

وكانت طهران حذرت طهران من أن لديها صواريخ يصل مداها إلى ألفي كيلومتر، مما يضع إسرائيل والقواعد العسكرية الأميركية بالمنطقة في مرمى نيرانها.

وتصاعدت التوترات بين واشنطن وطهران، منذ إعلان ترامب انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران، المبرم عام 2015.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here