ظريف : لن تندلع الحرب لأن ايران لا تريدها

1
476
أمريكا ايران
ايران

أكد وزير الخارجية الايراني ” محمد جواد ظريف ” أنه ” لن تندلع حرب في المنطقة بين ايران وأمريكا أو حلفائها لأن طهران لا تريدها “.

وقال وزير الخارجية الايراني في تصريح صحفي قبيل اختتام زيارته إلى العاصمة الصينية، “لن تكون هناك حرب لأننا لا نريد الحرب … و لا يمكن لأحد مواجهة إيران في المنطقة”.

وتصاعد التوتر بين واشنطن وطهران في الفترة الأخيرة بعدما أعلن البنتاغون إرسال حاملة الطائرات “أبراهام لنكولن” وطائرات قاذفة إلى الشرق الأوسط، بزعم ” وجود معلومات استخباراتية بشأن استعدادات محتملة من قبل طهران لتنفيذ هجمات ضد القوات أو المصالح الأمريكية “.

ووصل ظريف بكین، في ختام جولة تشمل عدة دول آسیویة ، بدأها من ” تركمانستان ” ثم الهند والیابان، لبحث سبل تطویر العلاقات الثنائیة، وتبادل الرأي حول أهم القضایا الإقلیمیة والدولیة.

وكانت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية، نقلت عن مسؤول مطلع بمنظمة الطاقة الذرية الإيرانية أن ايران علقت رسمياً بعض التزاماتها بالاتفاق النووي الذي توصلت إليه مع القوى العالمية في 2015.

و أعلنت ايران تعليق بعض تعهداتها بموجب الاتفاق النووي، وهددت بإجراءات إضافية، خلال 60 يوما، في حال لم تطبق الدول الأخرى التزاماتها.

ويأتي اعلان ايران في ذكرى مرور عام كامل على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الانسحاب من الاتفاق النووي الموقع عام 2015 بين إيران والدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن وألمانيا.

ومنذ الانسحاب الأمريكي، ترفض طهران التفاوض على اتفاق جديد، خاصة في ظل إعلان بقية الأطراف مرارا التزامها بالاتفاق.‎

وكان مصدر في ايران قال ” إن الولايات المتحدة الأمريكية لن تنجح في وقف صادرات النفط الايرانية ، وهددت باغلاق مضيق هرمز “.

وذكر المصدر أن طهران مستعدة لأي قرار أمريكي بإنهاء الاعفاءات الممنوحة لمشتري الخام الايراني ، حسب ما ذكرت وكالة تسنيم المقربة من السلطات الايرانية.

في الوقت نفسه هددت إيران، بمنع مرور شحنات النفط عبر مضيق هرمز ، وهو ممر ملاحي استراتيجي لنقل النفط في الخليج، إذا حاولت الولايات المتحدة خنق اقتصاد طهران من خلال وقف صادراتها النفطية.

وقال الجنرال علي رضا تنكسيري، “وفقاً للقانون الدولي فإن مضيق هرمز ممر بحري، وإذا مُنعنا من استخدامه فسوف نغلقه”.

وأضاف “في حالة أي تهديد فلن يكون هناك أدنى شك في أننا سنحمي المياه الإيرانية وسندافع عنها”، وفق ما نقلته وكالة أنباء فارس الايرانية.

في السياق ، قال مصدر آخر “سواء استمرت الإعفاءات أم لم تستمر فإن صادرات نفط إيران لن تصل إلى الصفر بأي حال ما لم تقرر السلطات الإيرانية وقف صادرات النفط.. وهذا غير وارد حاليا “.

وأضاف المصدر نراقب ونحلل كل التصورات والأوضاع الممكنة للنهوض بصادراتنا النفطية، وجرى اتخاذ التدابير اللازمة.. إيران لا تنتظر قرار أمريكا من عدمه لتصدير نفطها … و لدينا سنوات من الخبرة في تحييد مساعي الأعداء لتوجيه الضربات لبلادنا “.

1 COMMENT

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here