دراسة جديدة : الصيام 30 يوماً تحسن من استفادة الجسم من الأنسولين

0
121
الصيام
الصيام

أفادت دراسة أمريكية أن الصيام لمدة ” 30 يوماً ” يؤدي إلى زيادة بروتينات معينة في الجسم تحسّن من استفادته من الأنسولين.

وتنعكس هذه الزيادة إيجابياً على الوقاية من السكري ومشاكل التمثيل الغذائي، وتحسين أداء الكبد.

وتنضم هذه الفائدة إلى ما بينته أبحاث سابقة عن فوائد الصيام في تنظيف الأمعاء، وخفض الوزن، وتحسين نبضات القلب.

وبحسب البروفيسورة ” آيس ليلى مينديكوغلو ” من كلية طب بايلور بمدينة هيوستن الأمريكية، يساعد الصيام لمدة 30 يوماً على تقليل مقاومة الجسم للأنسولين، وتنقية الجسم من آثار النظام الغذائي الغني بالدهون.

نتائج الدراسة عُرضت مؤخراً في مؤتمر “أمراض الهضم” الذي انعقد في سان دييجو بكاليفورنيا. وشارك في تجارب الدراسة 15 شخصاً طُلب منهم الصيام لمدة 15 ساعة من بين الشروق وغروب الشمس لمدة 4 أسابيع.

وأظهرت نتائج فحوصات الدم التي خضع لها المشاركون خلال الأسبوع الخامس بعد انتهاء الصوم زيادة مستوى بروتين يسمّى تروبوميوسين، ويُرمز له TPM، ويلعب هذا البروتين دوراً هاماً في زيادة حساسية الجسم للأنسولين، وبالتالي تقليل خطر السكري، وتحسين حرق الجسم للطاقة وخفض الوزن.

و يعتبر الصيام واحداً من الشعائر الدينية لدى المسلمين، حيثُ يصومون في شهر رمضان المبارك ويمتنعون عن الطعام والشراب منذُ الفجر وحتى غروب الشمس، وبالرغم من كون الصوم شعيرة تعبدية، إلا أنَ له العديد من الفوائد الصحية، حيثُ أكّدت العديدة من الدراسات والأبحاث العلمية التي تمّ إجراؤها على فسيولوجية الجسم خلال الصيام، أنّ الصيام عادة صحية وتمّ تشبيهه بإعادة الصيانة الصحية الجسدية والنفسية.

ويحسّن الصيام، صحة وأداء جميع أجهزة الجسم من خلال تخلصيها من السموم، حيثُ إنّ الأطعمة والموادّ الحافظة تتحوّل إلى سموم داخل الجسم، ويتمّ تخزين هذه السموم في الدهون، وخلال الصيام تحرق الدهون وبالتالي يتم التخلص من السموم، وهذا الأمر يحسن وظائف أجهزة الجسم.

ورغم أن الصيام قد يشكل الصيام، خطراً على صحّة مريض السكري، ولهذا يجب على مريض السكري استشارة الطبيب المختص من أجل التوصل إلى القرار الأنسب فيما يخص الصيام، ويضبط الصيام، مستويات الجلوكوز في الدم طوال شهر الصيام، حيثُ يساعد في تكسير الجلوكوز وإنتاج الطاقة في الجسم وهذا يخفض إنتاج الإنسولين، فيرتاح البنكرياس و ويزيد إنتاج الجليكوجين لتهسيل عملية تكسير الجلوكوز، و يخلّص الجسم من الدهون الزائدة، ويقلل مستويات الكولسترول في الجسم، كما يخفض مستوى حامض البوليك.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here