قطر عضوًا مراقبًا لبرلمان دول أمريكا اللاتينية والكاريبي

0
269
دولة قطر
دولة قطر

وُقعت في المقر الرئيسي لبرلمان دول أمريكا اللاتينية والكاريبي مذكرة تفاهم بين دولة قطر ممثلة بمجلس الشورى وبرلمان دول أمريكا اللاتينية والكاريبي، أصبحت قطر على ضوئها عضوًا مراقبا في برلمان دول أمريكا اللاتينية والكاريبي.

وقع على المذكرة من الجانب القطري رئيس مجلس الشورى أحمد بن عبدالله بن زيد آل محمود، ومن جانب برلمان دول أمريكا اللاتينية والكاريبي رئيس برلمان أمريكا اللاتينية والكاريبي الياس كاستيلو.

واتفق الطرفان بموجب مذكرة التفاهم على تعزير التعاون البرلماني والتبادل السياسي لتقوية أواصر الصداقة بين دولة قطر ودول أمريكا اللاتينية والكاريبي وللمساهمة في تجاوز الحصار المفروض على دولة قطر وإحلال السلام بين الشعوب وتعزيز قنوات التواصل البرلماني بين الطرفين وتبادل المعارف والتجارب البرلمانية في المجالات التشريعية والرقابية والإدارية وإثراء نقاط الالتقاء المشتركة والعمل من أجل إحلال السلام في العالم.

وجرى خلال اجتماع عقد بين الطرفين استعراض العلاقات البرلمانية بين مجلس الشورى وبرلمانات دول أمريكا اللاتينية والكاريبي وسبل دعمها وتطويرها.

كما تم خلال الاجتماع استعراض القضايا المطروحة على جدول أعمال اجتماع الجمعية العامة الـ35 لبرلمان دول أمريكا اللاتينية والكاريبي.

وحضر الاجتماع رئيس لجنة الصداقة القطرية مع دول أمريكا اللاتينية والكاريبي خالد بن عبدالله البوعينين وعدد من أعضاء مجموعة الصداقة القطرية مع دول أمريكا اللاتينية والكاريبي وسفير دولة قطر لدى جمهورية بنما سعد بن مبارك الجفالي النعيمي.

والدوحة لاعب رئيس مؤثر في الشرق الأوسط والعالم، وستستضيف كأس العالم لكرة القدم 2022، وستصبح أول دولة عربية تقوم بذلك.

وفرضت السعودية والإمارات ومصر والبحرين حصارًا بريًا وبحريًا وجويًا ومقاطعة دبلوماسية على قطر في 5 يونيو/حزيران 2017 بزعم دعم الإرهاب.

وجاءت المقاطعة بعد حملة افتراءات واسعة على الدوحة، وإلصاق تهم فيها، وهو الأمر الذي نفته الدوحة جملة وتفصيلًا.

وأكدت قطر أن هدف فرض الحصار عليها السيطرة على قرارها السياسي المستقبل، وجهلها تابعًا لدول بعينها.

وقال الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر مؤخرًا إن الدوحة أصبت أقوى بكثير منذ فرض الحصار عليها في يونيو 2017.

وأضاف “أصبحت قطر أقوى بكثير منذ يونيو عام 2017. مواطنوها والمقيمون فيها يعملون سوية من أجل بناء البلد”.

موقع أمريكي: قطر تتصدر إقليميًا وتقلّص هيمنة السعودية والإمارات

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here