ابتكار قطري يساعد على قياس خطر الإجهاض أو الولادة المبكرة

0
221
ابتكار قطري يساعد على قياس خطر الإجهاض أو الولادة المبكرة
ابتكار قطري يساعد على قياس خطر الإجهاض أو الولادة المبكرة

تمكن فريق بحثي من جامعة كارنيجي ميلون في دولة قطر من ابتكار نموذج حسابي للتنبؤ بكيفية استجابة الأنسجة البشرية للضغوط الجسدية للحمل.

وتوصل حسن ديمركوباران وهيكو توبول إلى وضع نموذج رقمي ثلاثي الأبعاد، يمكن أن يؤدي إلى ابتكار أداة جديدة تساعد الأطباء على قياس خطر الإجهاض، أو الولادة المبكرة.

ويتمتع هذا النموذج بفائدة خاصة في مجال الطب التشخيصي في رعاية ما قبل الولادة.

وفي حل طبقه الأطباء باستخدام معلومات فحوصات المريض، فيمكنهم التنبؤ بإمكانية تعرض المرأة لخطر الإجهاض أو الولادة المبكرة، واتخاذ الخطوات العلاجية المناسبة لتفادي حدوث ذلك.

وللوهلة الأولى، قد يبدو كل من ديمركوباران وتوبول غير مناسبين للبحث عن أسئلة في مجال الرعاية الصحية خلال مرحلة الحمل، خاصة أن ديمركوباران أستاذ مشارك في الرياضيات بجامعة كارنيجي ميلون في قطر، بينما يعمل توبول باحثاً في مرحلة ما بعد الدكتوراه، وله خلفية في الهندسة الميكانيكية.

وقال توبول: «قاربنا هذا الطرح من منطلق الهندسة الحسابية والميكانيكية، فالنمذجة البيولوجية ليست موضوعاً مألوفاً بالنسبة لعالم رياضية ومهندس ميكانيكي، لذلك قرأنا كثيراً حول العوامل المتعددة، والضغوط التي يمكن أن تتعرض لها الأنسجة البشرية».

وبدأ ديمركوباران دراسة رياضيات تورم الأنسجة الرخوة قبل أكثر من عقد من الزمن، مع البحث في كيفية استجابة المواد المفرطة المرونة للإجهاد والتورم.

وقال: «تتشوه المواد حين تتعرض للضغط الشديد. وعندما يكون التشوه كبيراً، يجب استخدام أساليب حسابية أكثر تطوراً لقياس هذا الضغط، خاصة أن المواد ذات المرونة المفرطة تتقلص وتتمدد بطرق معقدة يصعب التنبؤ بها».

ومن الناحية الحسابية، تعتبر الأنسجة الرخوة مثالاً رائعاً على الوسائط المتوافقة المعقدة.

وأضاف ديمركوباران «كان الحصول على منحة برنامج الأولويات الوطنية للبحث العلمي محطة أساسية بالنسبة لهذا البحث، وذلك لأن تركيزي الأساسي ينصب على التدريس في جامعة كارنيجي ميلون في قطر، لكن هذه المنحة جعلت من الممكن بالنسبة لي تعيين باحث حتى أتمكن من متابعة البحوث في هذا المجال».

وتابع «إذا استطعنا استخدام الرياضيات لتوفير أداة تساعد الأطباء في التنبؤ بشكل أفضل، وربما التخفيف من احتمال الولادات المبكرة، فسيكون ذلك مجزياً للغاية».

 

ما ترتيب قطر على مؤشر الدول المحققة للنمو الاقتصادي؟

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here