تهديد إيراني بإسقاط مزيد من الطائرات الأمريكية

0
94
تهديد إيراني  بإسقاط المزيد من الطائرات
تهديد إيراني  بإسقاط المزيد من الطائرات
روزانا الإخباري

صرحت إيران، اليوم الاثنين، بأن إسقاطها طائرة مسيَّرة أمريكية في الخليج، الأسبوع الماضي،  “ردٌّ صارم” على الولايات المتحدة، وقد وجهت تهديد بأن الأمر قد يتكرر .

تهديد إيراني  بإسقاط المزيد من الطائرات

ووفق ما نقلته وكالة تسنيم للأنباء ، قال قائد البحرية الأميرال حسين خانزادي: “شاهد الجميع إسقاط الطائرة المسيَّرة.. بإمكاني التأكيد لكم أن هذا الرد الصارم يمكن تكراره، والعدو يعرف ذلك”، وفق ما نشرته وكالة “رويترز”.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن إسقاط طائرة أمريكية مسيَّرة من طراز “غلوبال هوك”، الخميس الماضي ، تابعة للقوات الجوية الأمريكية، بعد اختراقها الأجواء الإيرانية والتحليق فوق ساحل مدينة كوه مبارك، بولاية هرمزكان، المطلة على خليج عُمان، بعد إنذارها عدة مرات.

وأعلن “البنتاغون” أن الطائرة المسيَّرة التي أسقطتها إيران كانت على مسافة 17 ميلاً من الأجواء الإيرانية، وفق ما نقلته قناة “الحرة” الأمريكية.

وتوعدت واشنطن ، على أثر إسقاط الطائرة ، بالرد مُلوِّحة بشن هجوم على إيران، لكن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تراجع عن ذلك قبل تنفيذ الضربة بدقائق قليلة.

وتشهد المنطقة توتراً متصاعداً بين الولايات المتحدة ودول خليجية من جهة، وإيران من جهة أخرى؛ من جراء تخلي طهران عن بعض التزاماتها المنصوص عليها في البرنامج النووي (المبرم في 2015) إثر انسحاب واشنطن منه، وكذلك اتهام سعودي لإيران باستهداف منشآت نفطية عن طريق مليشيا الحوثي اليمنية.

تواصل التهديد بين إيران وأمريكا

وتتواصل التهديدات بين إيران وأمريكا، فقد عاود ترامب، أمس الأحد، تهديد طهران قائلاً إنه لم يتراجع عن تنفيذ ضربة عسكرية ضدها، وإنما أجَّل تنفيذها فقط.

وكان ترامب أعلن أن واشنطن كانت على وشك توجيه ضربة عسكرية إلى إيران الجمعة الماضي، لكنه قرر إيقافها قبل موعدها بـ10 دقائق؛ “حفاظاً على الأرواح”.

وقد فسر نائب ترامب، مايك بنس ،أمس الأحد، قرار التوقف عن المضي قدما في “معاقبة طهران” قائلا: “أن الرئيس كان لديه شكوك بشأن ما إذا كان القيادات الإيرانية رفيعة المستوى هي التي اتخذت قرار إسقاط طائراتنا المسيرة. لا يمكنني الحديث عن المعلومات الاستخباراتية التي نمتلكها فيما يتعلق بذلك”.

وقال بنس لقناة “سي إن إن” الأميركية: “ما يمكنني قوله، دون الحديث عن تفاصيل، هو أن الرئيس كان على علم بتقييمات الخسائر ومجموعة كاملة من المعلومات المتعلقة بالهجمة العسكرية. لكن كما أشار الرئيس، في وقت متأخر قبل تنفيذ العملية، فإن ما سينتج من خسائر بشرية بعد الرد الأميركي لم يكن متناسبا مع فعل إسقاط إيران للطائرة المُسيرة”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here