باريس سان جرمان يريد المدافع لنغليت ومبلغ مالي للتخلي عن نيمار

0
276
باريس سان جرمان
باريس يشترط مبلغ مالي والمدافع لينغيت مقابل التخلي عن نيمار

أظهرت أخبار صحفية رياضية، الشروط التي وضعها نادي باريس سان جرمان الفرنسي ،نظير التخلي والسماح بعودة لاعبه البرازيلي، نيمار ، إلى نادي برشلونة الإسباني وذلك وفقاَ لما نقلت صحيفة “صن” البريطانية، فإن فريق العاصمة الفرنسية، يشترط الحصول على مبلغ مالي، إضافة إلى ضم لاعب برشلونة، كليمنت لينغليت.

وكان لنغليت قد بدأ مشواره الكروي مع نادي نانسي الفرنسي، وتتحدث تقارير إسبانية، إن مسؤولي باريس سان جرمان ،أبدو إعجابهم باللاعب ويريدونه أن يضم إلى صفوفهم.

يذكرأن المدافع الفرنسي قد إلتحق بفريق البارشا ، قادما من الفريق الأندلسي إشبيلية، في صفقة وصلت قيمتها إلى 31 مليون جنيه أسترليني، خلال الصيف الماضي.

وكانت هناك تقارير السابقة تشير إلى أن برشلونة قد يجري “عملية تبادل” مع باريس سان جرمان، من خلال اللاعب البرازيلي كوتينيو أو انجم الديوك الفرنسية عثمان ديميبلي.

في إطار ذلك، لم يتم الكشف عن المبلغ الذي يريده فريق باريس سان جرمان مقابل إعطاء الضوء الأخضرلانتقال نيمارالذي أظهر ندمه الشديد على مغادرة برشلونة في أكثر من مرة.

الجدير بالذكر أن مستقبل نيمار، مع سان جيرمان تغير في الأيام الأخيرة، بعد تصريحات ناصر الخليفي، رئيس النادي الفرنسي، بأنه لم يتم إجبار النجم البرازيلي على الانضمام إلى الفريق في صيف 2017.

وفسرت التقارير تصريحات الخليفي بأنه لم يعد يتحمل سلوك نيمار، وهو تلميح لإمكانية مغادرة اللاعب لسان جيرمان هذا الصيف.

في المقابل وضع برشلونة بعض الشروط لعودة لاعبه السابق نيمار ومنها،  طلب من نيمار تخفيض مطالبه المادية ، كما اشترط برشلونة على نيمار التنازل عن كل القضايا التي رفعها نيمار على ناديه السابق بعد الانتقال إلى باريس سان جيرمان،وأخيرا إبداء رغبة علنية في العودة إلى برشلونة.

وكانت مصادر مقربة من اللاعب أخبرت الموقع بالفعل أن نيمار موافق على هذه الشروط، مما يفتح الباب أمام تطورات إضافية في الصفقة المحتملة بالأيام المقبلة.

وكان المدير الرياضي للفريق، لييندرو أرواخو، قد صرح في وقت سابق” إنه بوسع نيمارمغادرة باريس سان جيرمان،في حال كان ثمة عرض يناسب الجميع”.

وتابع أنه لم يتقدم أحد، حتى الآن، لأجل شراء اللاعب البرازيلي كما لم يجر تحديد أي ثمن “الأمر المؤكد، هو أن هذا لن يحصل في يوم واحد”.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here