كيف تخسرين وزنك بعد الولادة ؟؟

625
الولادة
انقاص الوزن بعد الولادة

تكتسب اﻷم الوزن الزائد بعد الولادة مما يجعلها تصاب بالاحباط وذلك بسبب اعتقادها الخاطىء بأن فترة ما بعد الولادة لا يجوز خلالها اتباع نظام غذائي معين بسبب ضرر ذلك على إدرار حليب الثدي وتأثيرها على تغذية الرضيع وصحته . لكن روزانا ستقدم لكِ في السطور التالية الحل الأمثل الذي يساعدك على تخفيف الوزن بعد عملية الولادة، وفي ذات الوقت ألا يؤثر ذلك  على الرضاعة الطبيعية.

حلول متبعة لتخفيف الوزن بعد الولادة :

ممارسة الرياضة : تساهم الرياضة بعد الولادة في شدّ العضلات المترهلة خاصةً عضلات البطن والمعدة، بالإضافة إلى تسريع عملية حرق الدهون المتراكمة في الجسم بفعل الحمل ومن أمثلة التمارين الرياضية  المشي ، فهو يساعد على انقاص الوزن ، فالمرأة التي تعاني من الوزن الزائد بعد الولادة بحاجة الى المشي يوميا من 20 الى 30 دقيقة . كما يمكن لها تخصيص عشر دقائق في اليوم لممارسة تمارين الضغط أو تمارين المعدة ، والسعي لزيادة هذه المدة  تدريجيا حتى تتراوح ما بين نصف ساعة إلى ساعة في اليوم.

الطعام الصحي:  أنتِ في حاجة إلى التغذية السليمة، ليس أنتِ فقط ولكن طفلك أيضًا، فقد أكدت الدراسات أن الأطفال يتأثرون بالطعام الذي تتناوله أمهاتهم في هذه الفترة ويحرصون علي تناوله فيما بعد. لذلك يجب على الأم اختيار الغذاء الصحي المفيد والذي لا يتسبب في السمنة في الوقت ذاته، ويفضل الإبتعاد عن تناول الحلويات بشكل خاص وذلك لأنها تسبب رغبة شديدة في تناول الطعام لذا فمن الأفضل الاعتماد على نظام غذائي صحي ومتوازن غني بالعناصر الضرورية من البروتينات والدهون الصحية.

النوم الجيد: بالرغم من المهام المنزلية الكثيرة بين الغسيل والكي والترتيب والاعتناء بالصغير،لا تخجلي من طلب المساعدة من زوجك، وأخذ قسط من النوم فذلك يساعدك على التخلص من التوتر ويساعد على حرق السعرات الحرارية.

تخصيص فترات للراحة: بإستطاعتك الجلوس في ضوء خافت مع الاستمتاع بكوب من الشاي الدافئ وسماع الموسيقيى الهادئة، الأمر الذي يخفف من نسبة التوتر لديك ويريح أعصابك.

التخلص من هاجس التوتر: من المتعارف عليه أن الأمهات الجدد يصيبهن التوتر، الأمر الذي يجعلهن لا يشعرن بالراحة، ما يؤثر على الهرمونات ويزيد من إفراز الكورتيزون في الدم، الأمر الذي يدفعك إلى تناول كميات هائلة من الطعام، وبالتالي يزداد وزنك، لذا حاولي أن تريحي عقلك وابتعدي عن الأشياء التي قد تصيبك بالتوتر.