الهند وروسيا يعتمدان عملتهم الوطنية بدلاً من الدولار في الصفقات التجارية

325
الدولار
ضربة جديدة للدولار بعد الإتفاق الروسي الهندي

أشارت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية أنه تم الإتفاق بين روسيا والهند على اعتماد عملتيهما الوطنيتين بدلاً من الدولار في صفقات تجارية كبيرة تقدر بالمليارات، لا سيما فيما يخص الأسلحة، وذلك لتجنب المخاطر الناشئة عن العقوبات الأمريكية.

وبحسب الوكالة، التي نقلت عن مصادر مطلعة في نيودلهي، فإن الهند ستستطيع بفضل هذا الترتيب سداد الدفعة الأولى من ثمن سفينتين حربيتين تعدهما روسيا للهند.

وذكرأحد المصادر من موسكو وهو على معرفة بالتحضيرات، أن عقود الدفع سيتم تنفيذها بالروبل والروبية، وذلك بموجب اتفاق توصل إليه البنكان المركزيان في البلدين، بحسب ما ذكرت الوكالة الأمريكية اليوم الاثنين.

وأوضحت المصادر إلى أن الآلية الجديدة قد تتيح الفرصة أمام عقود أسلحة بمليارات الدولارات لتنفيذها بالعملات الوطنية، حيث إن صادرات روسيا من الأسلحة وصلت العام الماضي 19 مليار دولار.

وتعتبر روسيا من أكبرالدولة  المصدرة للأسلحة والمعدات العسكرية في العالم بعد الولايات المتحدة، وشكلت صادراتها نحو 58% من واردات الأسلحة في جنوب آسيا بين 2014 و2018.

وتواصل الولايات المتحدة الضغط على الهند لإلغاء صفقة بأكثر من 5 مليارات دولار لشراء منظومة الدفاع الجوي الروسي “إس-400″، التي من المخطط توريدها بعد العام 2020.

يذكر أنه سبق للصين وروسيا وتركيا ودول أوروبية وغربية الاستغناء عن الدولار في المعاملات التجارية، وذلك بسبب الحروب التجارية والعنصرية التي يخوضها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع هذه الدول تحت شعار “أمريكا أولاً”.