السيتي يفتتح موسمه ببطولة الدرع الخيرية وكلوب يقول أن فريقه لا يستحق الخسارة

310
الدرع الخيرية
السيتي يفتتح موسمه ببطولة الدرع الخيرية وكلوب يقول أن فريقه لا يستحق الخسارة

حصد فريق مانشستر سيتي لقب بطولة كأس الدرع الخيرية بعد الفوز على منافسه ليفربول بركلات الترجيح (5-4) بعد إنتهاء المباراة في شوطها الأصلي بنتيجة التعادل بهدف لمثله في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب “ويمبلي” بالعاصمة الإنجليزية لندن.

تقدم رحيم ستيرلينج لمصلحة مانشستر سيتي  بعد 12 دقيقة من بداية المباراة في المقابل نجح جويل ماتيب بإحراز هدف التعادل لليفر قبل 12 دقيقة من نهاية المباراة.

ليفتتح مانشستر سيتي أولى القابه هذا الموسم بعدما نجح الفريق السماوي في التتويج بجميع البطولات المحلية بالموسم الماضي، في المقابل  لا يزال يبحث ليفربول تحت قيادة يورجن كلوب عن لقبه المحلي الأول.

تصريحات ما بعد المباراة:

قال يورجن كلوب بعد المباراة: “لقد كان الأداء رائع، في الشوط الثاني تحديدًا كنا رائعين، ولكن لم نحصل على ما نستحق، ولا يمكنني أن أشعر بخيبة أمل أيضًا”.

وأكد المدرب الألماني: “الأكثر أهمية اليوم كان الأداء وليس الفوز، نحن نعلم أننا مازلنا نلعب كرة قدم مناسبة”.

وأضاف: “في الشوط الأول كان يمنكننا أن نكون أفضل، لكن كانت لدينا فرص في الشوط الثاني واقتربنا أكثر من المرمى، في النهاية لم نستطع الانتصار، وأهنئ مانشستر سيتي على أي حال”.

وتابع: “أهدرنا العديد من الفرص، كايل ووكر قام بإنقاذ رائع، والقائم والعارضة وقفوا أمامنا بالمرصاد، ولكن أنا سعيد بالأولاد قدموا أداء رائع”.

وانهى حديثه: “ربما كنا نستحق هدفًا من الفرص التي أهدرت لنا”.

أما بيب جوارديولا المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي،  فقد أعرب عن بسعادته بالتتويج  بكأس الدرع الخيرية، واصفًا بأنه أمر رائع ولا يُصدق.

وقال في تصريحاته بعد المباراة:”لم يقدر أي فريق على الهيمنة على اللقاء لمدة 90 دقيقة، لعبنا جيدًا، لكننا أرهقنا في الربع الساعة الأخيرة”.

وواصل: “كانت لدينا لحظات جيدة في المباراة وفي آخر ربع ساعة شعرنا بالإرهاق وكانت لديهم فرص للانتصار في اللقاء”.

وأردف : “لم يكن هناك أي فوارق في المباراة مجرد ركلة جزاء واحدة وفي الشوط الثاني اعتمد ليفربول على الكرات الطويلة ولم ننجح في الحصول على الكرات الثانية – الكرات العائدة ولم ننجح في السيطرة”.

ويعتبر الفوز بكأس الدرع الخيرية اللقب السادس في تاريخ مانشسترسيتي والثاني على التوالي بينما يبتعد ليفربول عن رفع كأس السوبر منذ 2006.