الجيش اليمني يقتحم عدن وهروب لقوات “الانتقالي الجنوبي” المدعوم إمارتياً

0
301
عدن
الجيش اليمني يقتحم عدن وسط هروب لقوات "الانتقالي الجنوبي" المدعوم إمارتياً

قامت قوات الحكومية اليمنية اليوم الأربعاء بإقتحام مدينة عدن العاصمة المؤقتة للبلاد (جنوب) وذلك بعد أيام من سيطرة قوات موالية للإمارات عليها.

وقالت مصادر إخبارية، إن قوات الجيش اليمني اقتحمت عدداً من المديريات في عدن،من ضمنها مدينة خور مكسر، ومطار عدن، وسيطرت عليها، وتقدمت تجاه بقية المدينة.

وذكرت المصادر أن الجيش اليمني فرض سيطرته  أيضاً على منطقة العريش، وساحل أبين الذي يربط عدن بأبين، كما واصل زحفه نحو البريقة وكريتر والقصر الرئاسي وعدد من أحياء المدينة.

كما وأوضحت أن اشتباكات نشبت بعدد من أحياء المدينة، وعلى رأسها مديرية البريقة، بين الأهالي وقوات “الانتقالي الجنوبي” المدعومة إماراتياً، كما شهدت هروباً جماعياً لقوات “الحزام الأمني” نحو محافظتي الضالع ولحج.

ووكان تقدُّم الجيش اليمني قد جاء، بعد اندلاع معارك في مدينة أبين، وفرض سيطرته الكاملة على المحافظة، قبل التقدم إلى عدن.

يذكر أن ما يسمى  بقيادة  “المجلس الانتقالي الجنوبي” هربت على متن طائرة إماراتية إلى أبوظبي، أمس الثلاثاء؛ بعد تقدم القوات الحكومية وسيطرتها على عدة مدن.

وكانت الحكومة اليمنية قد أعلنت بداية الاسبوع الجاري عن فرض سيطرتها على محافظة شبوة، بعد محاولة قوات “النخبة الشبوانية” المدعومة من الإمارات السيطرة عليها، واندلعت اشتباكات قوية انتهت بهروب تلك القوات، ومغادرة مركز عمليات تابع للقوات الإماراتية إلى حضرموت.

وحدثت هذه التطورات، بعد أسبوعين من  قيام المجلس الانتقالي الجنوبي  بالسيطرة على مدينة عدن في الـ14 من شهر أغسطس الجاري، وانقلابه على الشرعية اليمنية بدعم من الإمارات، التي تتهمها الحكومة اليمنية بدعم ذلك الانقلاب.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here