Home رئيسي طريقة بسيطة قد تعني شفائك من مرض السكري من النوع الثاني

طريقة بسيطة قد تعني شفائك من مرض السكري من النوع الثاني

466
مرض السكري
طريقة بسيطة قد تعني شفائك من مرض السكري من النوع الثاني

أظهرت دراسة حديثة أن فقدان الوزن مباشرة بعد القيام بتشخيص الإصابة في مرض السكري من النوع الثاني يتسبب في الشفاء منه، وذلك بحسب صحيفة “التلغراف” البريطانية.

وأوضحت الدراسة، التي قامت بها  جامعة كامبريدج، أن المرضى الذين خسرو 10 بالمئة أو يزيد من وزنهم في السنوات الخمس الأولى منقيامهم بتشخيص المرض فإن لديهم فرصة أعلى لوضع أنفسهم على طريق الشفاء.

وتعتبر السمنة من أكثر العوامل خطورة لتطور مرض السكري من النوع الثاني. ويصاب  بهذا المرض حوالي 400 مليون شخص في مختلف أنحاء العالم، وفق الصحيفة البريطانية.

وقد يواجه المرضى خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية،والبتر والعمى، إلا أنه يمكن التغلب على ذلك على المدى الطويل بواسطة تغيير نمط الحياة وتناول الأدوية.

ومن المحتمل أيضا للمرضى إعادة مستويات الجلوكوز في الدم إلى وضعها الطبيعي عن طريق التقيد الشديد بالسعرات الحرارية وخسران الوزن.

فعند إتباع نظام غذائي يتضمن  700 سعر حراري فقط في اليوم، ولفترة 8 أسابيع، تراجعت مضاعفات السكري لدى 9 من أصل 10 حالات تم تشخيصها حديثا.

وتوصلت الدراسة الحديثة أن خسران الوزن سريعا، بمجرد معرفة التشخيص، طريقة فعالة جدا في علاج المرض.

ولفتت الدراسة، التي تم إجرائها على حوالي 867 شخصا، تتراوح أعمارهم بين 40 و69 عاما، يعانون من مرض السكري الذي تم تشخيصه حديثًا، إلى أن 257 شخصا كانوا في مرحلة تعافي من المرض، بعد متابعة ظلت 5 سنوات.

كما ووجد الباحثون أن أولئك، الذين استطاعو من إنقاص الوزن بنسبة 10 بالمئة في هذه الفترة كانوا أكثر عرضة للشفاء، مقارنة بأولئك الذين بقو على نفس الوزن.

وذكرت هجيرة دامبا ميلر وهي إحدى القائمين على الدراسة،من قسم الصحة العامة والرعاية الأولية في كامبريدج: “لقد علمنا منذ فترة أنه من الممكن التعافي من مرض السكري باستخدام تدابير جذرية إلى حد ما مثل خسران الوزن، والتقيد بالسعرات الحرارية”.

وتابعت أن نتائجهم تشير إلى أنه من الممكن التخلص من مرض السكري، في فترة 5 سنوات على الأقل، مع فقدان الوزن بنسبة 10  بالمئة.