السلطات البحرينية تحرم سجناء المعارضة من الرعاية الطبية اللازمة

0
54
الرعاية الطبية
السلطات البحرينية تحرم سجناء المعارضة من الرعاية الطبية اللازمة

وجهت منظمة حقوقية دولية التهم للسلطات البحرينية بعدم القيام  بتوفير الرعاية الطبية المطلوبة للسجناء والمعتقلين في داخل سجونها.

وتحدثت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، من خلال بيان لها أمس الثلاثاء، إن سلطات السجون في البحرين تقوم بحرمان السجناء من الرعاية الصحية العاجلة تعسفاً، كما ولا تسمح بعرضهم على اختصاصيّين، ولا تفصح عن نتائج فحوصهم الطبية، وتتقوم بحجب الدواء عنهم كشكل من العقاب.

وأوضحت المنظمة إلى أن معظم السجناء الستة تم زجهم داخل السجون بسبب عقوبات تتعلق بأدوارهم البارزة في المعارضة والاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية منذ عام 2011.

من جهته قال جو ستورك، نائب مديرة قسم الشرق الأوسط في “هيومن رايتس ووتش”: أنه من  العيب والخزي أن تقوم السلطات البحرينية بحرمان السجناء من الرعاية الطبية التي يطلبونها بصورة عاجلة، ما يعرض حياتهم  في بعض الأحيان للخطر.

وتابع جو ستورك حديثه قائلاً: “كان من الأجدر ألا يُسجن الكثير من هؤلاء الأشخاص في الأصل، كما أن الحرمان من الرعاية الطبية بشكل تعسفي قد يرقى إلى العقاب خارج نطاق القضاء”.

وأضاف أن القيام بحرمان أي سجين من الرعاية الطبية الخاصة به هو بمثابة انتهاك لـ “قواعد الأمم المتحدة النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء”، المعروفة بـ “قواعد مانديلا”.

وأشارت المنظمة الدولية أنها  قامت بإعداد تقرير، وذلك بالاشتراك مع “معهد البحرين للحقوق والديمقراطية”، ونقلت فيه إفادات وإعترافات من حقوقيين اثنين محتجزين، وكذلك أقارب لأربعة من نشطاء المعارضة المحتجزين أيضاً.

من جهتها لم تقوم السلطات البحرينية بالرد أو التعقيب على ما جاء بالتقرير، إلا أنها عادة ما تقول إنها تراعي الحقوق الخاصة بالسجناء، وتقوم تبجاهل ما تفضحه المنظمات الدولية عن معاملاتها السيئة للمعتقلين والسجناء المعتقلين لديها.

وعقب مدير المناصرة في معهد البحرين سيد أحمد الوداعي: أنه”يتوجب على هيئات الرقابة البحرينية القيام بمهامها والتحقيق في هذه المزاعم الخطيرة المتعلقة بالإهمال الطبي.

وتتواصل الأزمة وتزداد سوء داخل السجون في البحرين مع المعاناة التي يواجهها النزلاء من مضايقات مستمرة ومعاملة السيئة وحرمان من الحقوق الإنسانية، من ضمنها  تلقي العلاج وتناول الأدوية، الذي أدى لانتشار الكثير من الأمراض من ناحية، وتردي الأوضاع الصحية لبعض المعتقلين والسجناء من ناحية أخرى.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here