بالفيديو المنتخب الأرجنتيني يُفلت من الهزيمة أمام نظيره الألماني ودياً

0
18
المنتخب الأرجنتيني
المنتخب الأرجنتيني يُفلت من الهزيمة أمام نظيره الألماني ودياً

أفلت المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم، من الهزيمة أمام نظيره الألماني بعد ما حول تأخره بهدفين  إلى تعادل 2-2 في مباراة دولية قوية جمعتهم على ملعب “سيغنال إيدونا بارك” في دورتموند، ضمن استعدادات الفريقين للتصفيات القارية.

واستطاع المنتخب الألماني من إنهاء الشوط الاول متقديمين بهدفين مقابل لاشيئ عن طريق كلاً من سيرج غنابري (15) وكاي هافيرتس (22)،فيما عادت الارجنتين وردت بثنائية في الشوط الثاني احرزهما البديلان لوكاس ألاريو (66) ولوكاس أريال أوكامبوس (85).

وخاض التانجو الارجنتيني المباراة في ظل غياب كثير من لاعبيهم الأساسيين، لاسيما القائد ليونيل ميسي الموقوف لثلاثة أشهر منذ أغسطس الماضي من قبل اتحاد أميركا الجنوبية “كونميبول”، بعد قيامه بتوجيهه انتقادا لاذعا للتحكيم أثناء بطولة كوبا أميركا الأخيرة والتي فاز فيها فريقه بالمركز الثالث.

وغاب أيضاً عن التشكيلة لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي أنخل دي ماريا، وسيرخيو أغويرو من مانشستر سيتي الإنجليزي ، ومهاجم يوفنتوس الإيطالي غونزالو هيغواين .

أهداف المباراة

على الطرف الأخر، شارك مارك-أندريه تير شتيغن حارس مرمى نادي برشلونة الإسباني بصفة اساسية على حساب مانويل نوير، بعد خلاف شهدته أروقة الكرة الألمانية حول من هو “الرقم واحد” بينهما في في المنتخب.

أفضلية الشوط الأول كانت لأصحاب الديار حيث سنحت لهم فرصاً عديدة، أمام خصم يعاني من صفوفه المهزوزة خلال اللقاء على غرار خط الدفاع الذي كان سهل الاختراق لمهاجمي المانشافت.

وقص غنابري نجم بايرن ميونيخ المتألق في الآونة الأخيرة شريط الأهداف عندما  سجل الهدف الأول  بعد 15 دقيقة، إثر تسديدة متقنة بعدما راوغ أربعة لاعبين في منطقة الجزاء ثم سدد في المرمى.

وساعد كلوستيرمان، لاعب لايبزيغ، في الهدف الثاني لمنتخب بلاده بعد ما خطف الكرة من منتصف الملعب وتقدم بها إلى منطقة الأرجنتين ثم مرر لغنابري وعكسها عرضية إلى هافيرتس المتوغل بين قطبي الدفاع فتابعها داخل الشباك في الدقيقة (22).

ونجح  المنتخب الأرجنتيني تقليص الفارق من خلال لاعب باير ليفركوزن الألماني ألاريو، بديل نجم يوفنتوس الإيطالي باولو ديبالا، من كرة رأسية مررها له ماركون اركونيا، الذي حل بديلاً لمدافع مانشستر يونايتد ماركوس روخو في الدقيقة (66).

ونجح رجال المدرب سكالوني من تحقيق التعادل في اواخر الشوط الصاني وبالتحديد عند الدقيقة(85) بعد أن مرر الاريو كرة إلى البديل الثالث أوكامبوس الذي دخل مكان مهاجم أتلتيكو مدريد الإسباني أنخل كوريا، من تسديدة ارتطمت بلاعب وسط يوفنتوس إيمري جان وتابعت طريقها تجاه الشباك. لتنهي المباراة بالتعادل الايجابي (2-2).

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here