تعرف على أضرار إستخدام الملح و صودا الخبز في تبيض الأسنان

0
90
صودا الخبز
تعرف على أضرار إستخدام الملح و صودا الخبز في تبيض الأسنان

في حالة ما كنت ممن يعشق بالقهوة، والشاي، والنبيذ الأحمر، والمعكرونة مع صلصة المارينارا، فقد تعرف أن هذه الأطعمة والمشروبات ستترك ورائها بقعاً على أسنانك بعد تناولها. لهذا يلجأ البعض لإستخدام ملح الطعام و صودا الخبز لتبييض أسنانهم، دون معرفة مخاطر اتباع ذلك.

 

ملح الطعام و صودا الخبز

إلا أنه وفي حالة إعتقادك أنك قد وصلت لمحلول تبييض على شكل ملح الطعام (كلوريد الصوديوم)، أو صودا الخبز (نوع آخر من الملح، بيكربونات الصوديوم)، فعليك أن تراجع نفسك وتفكّر بالأمر مرة أخرى.

ويذكر الدكتور مات ميسينا، وهو أحد أطباء الأسنان وأستاذ مساعد في كلية طب الأسنان بجامعة أوهايو، إنه ليس هناك أي سبب سريري لقيام شخص ما بتنظيف أسنانه بالملح، مضيفاً أنه لا يوجد دليل علمي على أن التنظيف بالملح له فوائده.

وبين ميسينا أنه يستطيع قول الشيء نفسه بالنسبة لصودا الخبز، على الرغم من وجود أساس علمي أكثر لقيمة استخدام بيكربونات الصوديوم لتنظيف أسنانك، حيث أنها مادة كاشطة ومبيضة، وبإستطاعتها تحييد الأحماض المسببة للتجويف. وذكر أنه عندما لم يكن معجون الأسنان متوفراً، فإنه كان من المنطقي استخدام صودا الخبز لامتلاكها القدرة على تلميع الأسنان، وتقليل الحموضة.

إلا أن ذلك  كان منذ زمن بعيد. واليوم، نمتلك خيارات أفضل. وفي الحقيقة، تعريض الأسنان للملح أو صودا الخبز يمكن أن يسبب تآكل مينا السن، وهي الطبقة الخارجية الرقيقة التي تقوم بحماية كل سن.

وكشف طبيب الأسنان التجميلي والمقيم في نيويورك الدكتور جيرالد جروسمان، أن تلف الأعصاب من المتوقع حدوثه أيضاً، وقد تصبح اللثة حساسة بشكل أكبر.

وأوضح ميسينا، وهو متحدث باسم الجمعية الأمريكية لطب الأسنان: “قد تشاهد تبييضاً قصير المدى باستخدام مادة كاشطة، لأنه سيعمل على إزالة البقع السطحية وقد تصبح الأسنان أكثر بياضاً بسرعة، إلا أن الأضرار طويلة المدى لا تستحق ذلك”.

ومن المحتمل أن يتسبب تآكل المينا أيضاً إلى أن تصبح الأسنان صفراء أكثر على المدى الطويل، حيث أن العاج بلونه الأصفر، وهو الطبقة الداخلية للأسنان، يصبح معرضاً أكثر.

أفضل طريقة لتبييض الأسنان

وللمحافظة على الأسنان البيضاء اللون، عليك الاهتمام بتنظيفها بصورة دائمة وباستخدام معجون أسنان معتمد من الجمعية الأمريكية لطب الأسنان.

ويرى جروسمان إن كلوريد الصوديوم  أو الملح  يمكن أن يُستخدم كعنصر في معجون الأسنان، إلا أنه إذا حدث ذلك “فإن النسبة المئوية في معجون الأسنان ستكون صغيرة جداً”. مضيفاً أن “الأمر لا يشبه تناول مقدار ملعقة صغيرة من الملح، ووضعها في معجونك وتنظيف أسنانك بالفرشاة”.

وفي حالة ما لا تمنحك تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط بانتظام النتائج التي تطلبها، يوصي كل من جروسمان وميسينا  بإستشارة طبيب الاسنان وبين ميسينا: أن”هناك طرق تبييض آمنة وفعالة، إلا أنها ستكون مختلفة لكل فرد”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here