توقيع اتفاقيات في التعاون الإقتصادي بين قطر وكوريا الجنوبية

344
التعاون الإقتصادي
توقيع اتفاقيات في التعاون الإقتصادي بين قطر وكوريا الجنوبية

استضافت العاصمة القطرية الدوحة، اليوم الأحد، لقاءً جمع لجنة التعاون الاستراتيجي القطرية – الكورية الجنوبية ، رفيعة المستوى، وذلك للمرة الأولى منذ ما يقارب الـ3 سنوات، بهدف مناقشة سبل توسيع التعاون الإقتصادي بين البلدين.

وتحدث خلال اللقاء وزير التجارة والصناعة القطري، علي بن أحمد الكواري، وقال أن معدلات التبادل التجاري والاستثماري بين بلاده وكوريا الجنوبية، “تعكس قوة ومكانة علاقاتهما الاقتصادية وآفاقها المستقبلية الواعدة”.

وبين أن كوريا تعد الشريك التجاري الثاني لدولة قطر (بعد اليابان)، وذلك بحجم تبادل تجاري وصل 15.1 مليار دولار في العام الماضي 2018، حيث استحوذت على نحو 13% من إجمالي حجم التجارة الخارجية لدولة قطر العام الفائت.

وأثناء اللقاء، الذي كان مشاركاً فيه وزير التجارة والصناعة والطاقة الكوري الجنوبي سونغ يون مو، اتفقت الدوحة وكوريا الجنوبية، على القيام بتوسيع وتطوير التعاون الإقتصادي ، بما في ذلك مجال الغاز الطبيعي المسال، ومجالات الطاقة المتجددة، مثل الشبكات الذكية والطاقة الشمسية أيضاً، وذلك بحسب ما قالته وكالة الأنباء القطرية “قنا”.

كما تم الاتفاق بين الدولتان على التعاون بهدف زيادة مشاركة الشركات الكورية الجنوبية في مشاريع توسعة مطار الدوحة، والقيام ببناء محطة لتوليد الطاقة ومشروع تنمية الموارد، والعمل في مجالات الزراعة ومصايد الأسماك البحرية والرعاية الصحية والتعليم.

كما وتم الاتفاق كذلك على مواصلة التعاون الموجه للاستجابة للثورة الصناعية الرابعة، بواسطة الذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات.

ويسعى الجانبان للتشارك في مجالات المدن والمزارع الذكية، والتعليم الإلكتروني عن طريق استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المتقدمة لكوريا الجنوبية.

وقام الطرفان بالتوقيع على مذكرتي تفاهم للتعاون في إنتاج الطاقة الحرارية والمتجددة، بالإضافة لمعدات المساعدة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة.

وتم القيام بعقد منتدى الأعمال وجلسات استشارية بمشاركة 18 شركة كورية جنوبية و50 شركة قطرية جاء ذلك على هامش الاجتماع.

ومن المرجح أن يتم عقد الدورة السادسة لاجتماع لجنة التعاون الاستراتيجي رفيعة المستوى في كوريا الجنوبية في عام 2020.