اعتقال شيخ سعودي بسبب إنتقاده هيئة الترفيه والوضع الإقتصادي في المملكة

0
727
هيئة الترفيه
اعتقال شيخ سعودي بسبب إنتقاده هيئة الترفيه والوضع الإقتصادي في المملكة

لا تزال السلطات السعودية مستمرة في حملة اعتقال الشخصيات الاجتماعية والناشطين، بسبب انتقادهم للوضع الاقتصادي الذي يواصل التدهور في بلادهم، وأيضاً نتيجة انتقادهم لـ”هيئة الترفيه” في المملكة.

وتحدث حساب “معتقلي الرأي”، المهتم بنشر أخبار الاعتقالات في السعودية، على “تويتر”، الأربعاء، إن سلطات المملكة قامت بإعتقال أحد مشايخ قبيلة “عتيبة”، أكبر قبيلة في البلاد.

وبين أن اعتقال الشيخ فيصل بن سلطان بن جهجاه بن حميد يأتي على خلفية سلسلة تغريدات كان قد انتقد فيها ممارسات رئيس هيئة الترفيه تركي آل شيخ، وقيام الدولة بصرف المئات من الملايين على الفعاليات الترفيهية في وقت تبدل فيه حال الشعب السعودي إلى شعب يعتمد على القروض، وفق ما قال. وأكد الحساب أن الشيخ “بن حميد” تم الضغط عليه لإرغامه بحذف التغريدات لاحقاً.

وقال الحساب أيضاً في تغريدة ثانية عن أن بن حميد كان قد اعتقل في أغسطس من العام الماضي، بعدما انتقد الظروف المعيشية والفقر، وقد تم الإفرج عنه بعد مدة ليست بالطويلة، وقد نشرت وقتها المباحث من حسابه تغريدة تنفي الخبر (كما حصل مع آخرين غيره)”.

ومن أهم ما نشره حميد بصفحته حيث قال ساخراً من المسؤولين في المملكة: “حققتم أهدافكم المنشودة لتحويلنا إلى شعب مرفه يعيش على القروض والديون، ونشكركم على منحكم “بطاقة الفيزا” حتى يعيش المواطن بكرامة التقسيط المريح”.

وتابع من خلال تغريدة أخرى: “مبروك 3000 (ألف) فعالية بأجواء عائلية، لقد رفعتم رؤوسكم ورفهتوا المجتمع بالغناء والفعاليات المتنوعة! لقد كنا بالأمس نفتخر، ارفع راسك أنت سعودي، واليوم افتخر وغني وترفه بالتقسيط يا سعودي”.

وواصل حميد انتقاده: “والعجيب في الموضوع لقد جعلتوا من البعض لينين للغاية، يحركو أماكن في أجسادهم لم يسبق لهم اكتشافها، فشكراً لاكتشافكم لهذه المواهب وينبغي عليكم تبنيها وتنميتها ودعمها للقمة!”.

وانتقد هيئة الترفيه قائلاً: “لقد كانت آمالنا إلغاء الفعاليات الغربية والآسيوية وتكون عربية خليجية فقط، وتحصل على ترفيه بمفهوم الجميع، ولكن من الواضح أن القائمين على التنظيم فيوزهم مضروبة، حاصلين على فيز سياحية ولا نعلم من أي كوكب نزلوا، لقد فهموا الترفيه بالمقلوب والشقلوب والمعكوس والمغاير للدين والعادات”. في إشارة لتركي الشيخ

وتستمر السلطات السعودية في اعتقال وملاحقة أي معارض لفعاليات هيئة الترفيه، التي يرى المحافظون أنها معادية لتراث وعادات البلاد المحافِظة، وملاحقة كل من يقوم بانتقاد رئيس الهيئة تركي آل الشيخ، كان آخرها اعتقال شاعر يدعى حمود بن قاسي السبيعي؛ بعد توجيه النقد لآل الشيخ في قصيدة تناقلها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

الجدير بالذكر أن المملكة تعيش خلال أكثر من عامين، حملة اعتقال تطال مئات من العلماء والنشطاء والحقوقيين، الذين حاولوا فيما يبدو التعبير عن أرائهم ومعارضة ما تشهده السعودية من تغييرات، وسط مطالبات حقوقية بمعرفة مصيرهم وتوفير العدالة لهم.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here