6 قتلى من الجنود السعوديين خلال مواجهات مع الحوثيين في اليمن

291
الجنود السعوديين
6 قتلى من الجنود السعوديين خلال مواجهات مع الحوثيين في اليمن

أعلنت وسائل إعلام سعودية، اليوم الأحد, عن سقوط ستة قتلى من الجنود السعوديين خلال اليومين الماضيين خلال اشتباكات مع مسلحي جماعة الحوثي باليمن.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) أن أربعة من جنودها قتلوا ، وقالت إن كلاً من “الرقيب أول جبران بن حسين المالكي، ووكيل الرقيب حمود بن شوعي محمد دغاس حمدي، وجندي أول سلطان بن يحيى محمد الودعاني، وجندي أول عبد الرحمن بن يحيى محمد الخبراني”، تم قتلهم أثناء معارك الحد الجنوبي بمنطقة جازان.

جاء ذلك في خبر قامت بنشره الوكالة عن قيام أمير منطقة جازان ونائبه بتقديم  واجب العزاء لأسر القتلى.

ولم تتحدث الوكالة عن تفاصيل وتوقيت مقتل الجنود، إلا أن الحوثيين في العادة ما يعلنون مقتل وجرح الجنود السعوديين في مواجهات قرب الحدود اليمنية.

وقبيل ذلك بساعات قام نائب أمير منطقة جازان، الأمير محمد بن عبد العزيز بن محمد بن عبد العزيز، بنعي”الرقيب أول جبران بن حسين يحيى المالكي، ووكيل الرقيب حمود بن شوعي محمد دغاس حمدي”، من القوات البرية، اللذين لقو حتفهم في المنطقة نفسها.

وقام الحوثيون خلال أكتوبر الماضي، بتقديم مبادرة للتوقف عن شن هجمات بالصواريخ والطائرات المسيرة على السعودية، إذا فعل التحالف بقيادة الرياض والمدعوم من الغرب بذات الشيء كخطوة تجاه ما وصفه زعيم الحوثيين “بالمصالحة الوطنية الشاملة”.

الجدير بالذكر أن السعودية قد وافقت على وقف إطلاق نار جزئي في اليمن، وذلك بعد زيادة وتيرة الهجمات من قبل الحوثيين على عدة أهداف استراتيجية داخل المملكة، وكان آخرها الهجوم على منشأتي نفط تابعتين لشركة أرامكو وسط سبتمبر الماضي.

إلا أن القتال على الحدود لم يتوقف حيث يقوم الحوثيون بين الحين والآخر بشن هجمات على مواقع سعودية، وفي الغالب ما تؤدي لسقوط  قتلى وجرحى من بين الطرفين.

ووتستمر السعودية منذ مارس 2015 بقيادة تحالفاً عسكرياً في اليمن ضد مليشيا الحوثي المتهمة بأخذ دعم من إيران، في حرب لم تشهدها المنطقة منذ عقود.