زلاتان إبراهيموفيتش سأترك الدوري الأميركي والآن عودوا إلى مشاهدة البيسبول

0
507
زلاتان إبراهيموفيتش
زلاتان إبراهيموفيتش سأترك الدوري الأميركي والآن عودوا إلى مشاهدة البيسبول

لا تزال تصريحات النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي الذي يطلقها تثير الجدل الكبير حيث اصبحت “علامة مكتوبة” باسم “السلطان إبرا” السويدي.

وهذه المرة فقد أعلن نجم كرة القدم السويدية زلاتان ابراهيموفيتش الأربعاء أنه سيترك فريق لوس أنجليس غالاكسي الأميركي بعدما لعب في صفوفه موسمين، دون أن يحدد إلى أين ستكون وجهته المقبلة أو إمكانية اعتزاله اللعب.

وكتب ابراهيموفيتش تغريدة مثيرة على حسابه الشخصي على تويتر قال فيها “لقد جئت، لقد رأيت، لقد فزت، شكرا لك غالاكسي على إعادتي إلى الحياة، بالنسبة لعشاق الفريق، أنتم أردتم زلاتان، وأنا أعطيتكم زلاتان، على الرحب، تستمر القصة. لآن، عودوا إلى مشاهدة البيسبول”.

ولم يتمكن القائد السويدي من إحراز أي بطولة مع فريقه الأمريكي على غرار فرق كثيرة دافع عن ألوانها سابقاً.

الجدير بالذكر أن زلاتان إبراهيموفيتش كان قد لعب في فرق مالمو السويدي (1999-2001)، ثم أياكس أمستردام الهولندي (2001-2004)، وانتقل الي الدوري الإيطالي من بوابة يوفنتوس في عام (2004-2006)، ثم إلى إنتر ميلان الإيطالي (2006-2009)، وبعد غادر حيث الدوري الإسباني وانتقل لبرشلونة في(2009-2010)، وعا مرة اخرة لايطاليا وهذه المرة مع ميلان في (2010-2012)، وخاض تجربة جديدة بالانتقال للدوري الفرنسي من باب باريس سان جرمان في (2012-2016)، ثم أخر محطاته في أوروبا كان مانشستر يونايتد الإنكليزي في عام (2016-2018).

وبعد أن صرح سابقاً حول الدوري الأميركي حيث قال “إذا بقيت فالدوري الأميركي سيكون جيدا، لأن العالم كله سيشاهده، وإن لم أبق فلن يتذكر أحد ما هو؟”، لكنه خرج هذه المرة ليصرح النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس الايطالي.

وذكر “إبرا” عن “الدون” إنه “لا يشاهد اي شيئا مميزا عن رونالدو.. فهو أول لاعب يفوز بألقاب الدوريات الإيطالي والإسباني والإنجليزي، أنا فزت بالدوري الإسباني والدوري الإيطالي أربع مرات والدوري الفرنسي أربع مرات ولم يقم أحد بالحديث عني بهذا الشكل المبالغ فيه.. أمر مبهر نجاح رونالدو بالتسويق”.

الجدير بالذكر أن أن اسم النجم السويدي قد ارتبط بشكل كبير في الانتقال إلى أندية كثيرة في الفترة الماضية، أهمها ناديان لعب لهما سابقا وهما ميلان ومانشستر يونايتد، بالإضافة إلى نابولي وبولونيا.

 

 

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here