سلطنة عُمان تطالب بعقد مؤتمر شامل بمشاركة دول الخليج وإيران

0
184
سلطنة عُمان
سلطنة عُمان تطالب بعقد مؤتمر شامل بمشاركة دول الخليج وإيران

طالبت سلطنة عُمان ، اليوم الاثنين، بضرورة عقد مؤتمر شامل لكافة الدول المعنية (بمنطقةالخليج)، وبحضور إيران من أجل الحوار والتفاهم.

وتحدث يوسف بن علوي وزير الخارجية في سلطنة عُمان ،أثناء مؤتمر صحفي مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، في العاصمة طهران إن أوضاع المنطقة “تحتاج إلى المزيد من الحوار والتفاهم”.مضيفاً أن “إقامة مؤتمر شامل بحضور كافة الدول المعنية يمكن أن يكون مفيداً”.

وخلال بيان للخارجية الإيرانية ذكر أن الجانبين قاما ببحث “مجموعة واسعة من القضايا الثنائية والإقليمية والدولية، إضافة للتعاون السياسي والاقتصادي والعلمي والتقني بين البلدين”.

بدوره أشار ظريف إلى “الدور الجيد والبناء للبلد الجار عمان”، مشدداً على ضرورة خفض التوتر في المنطقة، وبالتحديد في اليمن”.

وقال أن بلاده “ترحب وستقوم بتقديم الدعم لأي خطوة ومبادرة تتابع بحسن نية بهدف خفض التوتر في المنطقة”.كما ووصف ظريف عزم إيران على الحوار مع كل دول المنطقة بـ”الجاد”، حيث ذكر أنه”تم تقديم مبادرة هرمز للسلام في هذا السياق”.

وتعتبر هذه الزيارة هي الثالثة لبن علوي لطهران في الأشهر التسعة الأخيرة.

من جهتها أوضحت الخارجية العمانية إن ظريف وبن علوي قاما ببحث “العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية بالمنطقة”، دون التحدث عن اي تفاصيل.

وسبق أن أعلنت الخارجية الإيرانية، قيامها بإرسال النص الكامل لمقترح مبادرة السلام بمضيق هرمز، التي كان أطلقها الرئيس حسن روحاني إلى قادة دول مجلس التعاون الخليجي والعراق.

وكانت طهران قد طرحت مبادرة “هرمز للسلام” من قبل روحاني، أثناء اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، في وقت سابق من العام الحالي.

وفي ذاك الوقت أوضح روحاني أن الهدف من هذه المبادرة “الإرتقاء بالسلام والتقدم والرخاء لكل الشعوب المستفيدة من مضيق هرمز، وتأسيس علاقات ودية، بالإضافة لإطلاق عمل جماعي لـتأمين إمدادات الطاقة وحرية الملاحة”.

وتشهد المنطقة حالة توتر، حيث تتهم واشنطن وعواصم خليجية، وبالتحديد الرياض، طهران بضلوعها في استهداف سفن ومنشآت نفطية خليجية علاوةً على تهديد الملاحة البحرية، وهو ما نفته إيران، وعرضت توقيع اتفاقية “عدم اعتداء” مع دول الخليج.

وكانت طهران قد حذرت في أكثر من مناسبة وعلى لسان مسؤولين من أن تأسيس تحالف عسكري بزعم تأمين الملاحة في مضيق هرمز “سيؤدي لأن تصبح المنطقة غير آمنة”، وأكدت أن انهاء التوتر يتطلب إلى الحوار لا إلى تحالف عسكري.

الجدير بالذكر أن مضيق هرمز يعتبر من أهم الممرات المائية والاستراتيجية في العالم لتجارة النفط.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here