ترامب مادحاً نفسه “أنا أفضل صديق لإسرائيل سكن البيت الأبيض”

0
202
لإسرائيل
ترامب مادحاً نفسه "أنا أفضل صديق لإسرائيل سكن البيت الأبيض"

تحدث الرئيس الأميركي دونالد ترامب من فلوريدا، السبت، مادحاً نفسه أنه أفضل صديق لإسرائيل جاء إلى البيت الأبيض ، موضحاً أن”إسرائيل لم تكن تمتلك صديق في البيت الأبيض أفضل مني، على عكس من سبقني، لقد كنت وفياً لوعودي”.

 

وكان ترامب قد أثار حماس جمهوره الذي تجاوز المئات في القمة الوطنية للمجلس الأميركي الإسرائيلي في فلوريدا، عن طريق الحديث لهم عن سجله في القضايا ذات الأهمية لليهود، وفي مقدمتها الإعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ، إضافة لنقل السفارة الأميركية من تل أبيب.

وأوضح ترامب إن أسلافه السابقين لم يقدموا إلا الكلام في هذه القضية. متابعاً: “لم يكن لديهم أي نية حقيقية للقيام بذلك من وجهة نظري. لكن على عكس الرؤساء الآخرين، لقد كنت وفياً بوعودي”.

كما وركز الرئيس الأميركي دونالد ترامب على قراره مخالفة أكثر من نصف قرن من السياسة الأميركية نحو الشرق الأوسط، من خلال الاعتراف بسيادة وسيطرة إسرائيل على مرتفعات الجولان.

ومن خلال خطابه، ادّعى ترامب أيضاً أن هناك عدد من اليهود في الولايات المتحدة الذين لا يحبون إسرائيل بشكل كافي. وقال: “علينا أن نجعل شعب بلدنا يحب إسرائيل أكثر، ينبغي أن أخبركم بذلك. علينا أن نقوم بذلك. علينا أن نجعلهم يحبون إسرائيل أكثر، لأن لديكم شعباً يهودياً، إنه شعب عظيم – إنهم لا يحبون إسرائيل بشكل كافٍ”.

بدوره أدان آرون كياك، الرئيس السابق للمجلس القومي اليهودي الديمقراطي، تصريحات ترامب حيث وصفها بأنها “معادية للسامية”، وقال إنّ “قيام ترامب على الاصرار على استخدام عبارات معادية للسامية عند مخاطبة الجماهير اليهودية أمر خطير جدا، وينبغي أن يقلق كل فرد من أفراد المجتمع اليهودي – حتى الجمهوريون اليهود”.

وكان ترامب قد اتُهم سابقاً بالاتجار في الصور النمطية المعادية للسامية، ويتضمن ذلك ما قام بفعله في أغسطس/ آب الماضي، عندما تحدث أن اليهود الأميركيين الذين يصوتون لصالح الديمقراطيين “يظهرون إما نقصاً تاماً في المعرفة أو عدم ولاء كبير”.

الجدير بالذكر أن المجلس الأميركي الإسرائيلي يحظى بدعم مالي من أحد كبار مؤيدي ترامب، الملياردير شيلدون أديلسون وزوجته مريام.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here