الحكومة الكويتية تنفي إنسحاب القوات الأمريكية من أراضيها وتوضح التفاصيل

0
139
الحكومة
الحكومة الكويتية تنفي إنسحاب القوات الأمريكية من أراضيها وتوضح التفاصيل

قالت الحكومة الكويتية أن حساب الوكالة الرسمية للأنباء “كونا”، قد تعرض للإختراق وتم نشر أخبار غير صحيحة بشأن انسحاب القوات الأمريكية من دولة الكويت.

وتحدث رئيس مركز التواصل الحكومي طارق المزرم ،الناطق الرسمي باسم الحكومة قائلاً، : “تم اختراق حساب وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، وما جاء فيها من أنباء عن انسحاب القوات الأمريكية هو خبر كاذب”.

وكذبت وكالة “كونا”، عبر حسابها الرسمي ، الخبر الذي تم  تداوله حول نشرها تصريحاً لنائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع بخصوص انسحاب القوات الأمريكية من الكويت ، مبينة أن حسابها تعرض للاختراق

وتجدر الإشارة إلى أن الخبر المكذوب قال أن وزير الدفاع الكويتي تلقى رسالة من الولايات المتحدة بسحب قواتها من الكويت في غضون 3 أيام من معسكر عريفجان الكويتي، لافتاً إلى أن “قرار الانسحاب كان مفاجئاً، ونحن على تواصل دائم مع وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)”.

وجاء هذا الاختراق بعد ساعات قليلة من قيام من الحرس الثوري الإيراني، بالإعلان فجر اليوم، على أنه قام بتنفيذ هجوماً صاروخياً على قاعدة عين الأسد في محافظة الأنبار غربي العراق ، وقاعدة أخرى في أربيل ، والاثنتين تحتويان على قوات أمريكية.

وعقب الإستهداف، قال الحرس الثوري الإيراني إن أي إجراءات تقوم بإتخاذها الولايات المتحدة للرد على الهجمات التي شنتها طهران على أهداف أمريكية في العراق ستقابله برد جديد، وفق ما أفاد التلفزيون الإيراني الرسمي.

كما وطالب الولايات المتحدة بضرورة إخراج قواتها العسكرية من المنطقة؛ “إذا أرادت تجنب سقوط عدد أكبر من القوات الأمريكية”.

وتزداد وتيرة الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط بعد حادثة إغتيال الولايات المتحدة لقائد فيلق القدس قاسم سليماني، والقيادي في مليشيات الحشد الشعبي العراقي، أبو مهدي المهندس، قبل 6 أيام.

وبسبب هذا التوتر ، قامت الجهات العسكرية والأمنية في الكويت برفع حالة التأهب ودرجة الاستنفار؛ من أجل مواكبة الأحداث الملتهبة بالمنطقة، بعد اغتيال قاسم سليماني والمهندس ، حيث شكلت وزارة الدفاع غرفة عمليات مشتركة شملت وزارة الداخلية والحرس الوطني؛ بغرض متابعة التقارير الأمنية والعسكرية الواردة ، لا سيما في المناطق الشمالية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here