شركة ناقلات النفط الكويتية: نراقب المستجدات في الخليج العربي ولا حاجة لتعليق مرور ناقلاتنا عبر “هرمز”

0
21
ناقلات النفط الكويتية
شركة ناقلات النفط الكويتية: نراقب المستجدات في الخليج العربي ولا حاجة لتعليق مرور ناقلاتها عبر "هرمز"

تحدث مصدر نفطي كويتي، أمس الأربعاء، على أن شركة ناقلات النفط الكويتية تراقب التطورات الأمنية والمستجدات بالخليج العربي  لحظة بلحظة، وأنه لا حاجة إلى هذه اللحظة لتعليق مرور ناقلاتها عبر مضيق “هرمز”.

وأشارت صحيفة “القبس” المحلية، عن المصدر، ذاته إن قرار تعليق مرور الناقلات “يتم بتوجيهات من قبل وزارة المواصلات”، وذلك بعد أن تم تداول بعض الأنباء عن توقف استخدام السعودية للمضيق.

كما وأوضح المصدر أن مستوى الإجراءات الأمنية المتبعة في ناقلات النفط الكويتية “بحالتها القصوى تحسباً لأي ظرف”.

وبيّن أن الشركة رفعت مستوى الإجراءات الأمنية على ناقلاتها إلى الحالة القصوى منذ مدة طويلة؛ “لأن منطقة الخليج مرت بعدة مراحل ساخنة”.مضيفاً أن الشركة تقوم بالتنسيق مع الدول المجاورة وشركات النقل العالمية العاملة بالمنطقة حيث الكل يعيش بنفس الظرف”.

الجدير بالذكر أن  مجلة “وول ستريت جورنال” الأمريكية قد ذكرت الأربعاء، إن الجهة المشغلة لناقلات النفط السعودية، علقت مرورها عبر مضيق هرمز حتى إشعار آخر؛ وذلك وسط حالة التوتر الكبير بين الولايات المتحدة وإيران إثر اغتيال واشنطن لقائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، وقيام طهران بالرد بقصف قواعد أمريكية داخل العراق.

وأكدت أن الشركة الوطنية للنقل البحري (البحري)، الناقل الرئيسي للنفط الخام السعودي إلى الخارج، قررت القيام بتعليق مرور حاملاتها عبر مضيق هرمز، في قرار قد تلحقه قرارات مشابهة من الدول المجاورة.

وتستحوز الحكومة السعودية على نحو 43% من هذه الشركة، وهو ما قد يتسبب بخسائر مالية نتيجة هذا التعليق، بينما لم تعلق الشركة السعودية حتى الآن على ما قامت بنشره الصحيفة الأمريكية.

تجدرة الإشارة إلى أن أنباء تعليق مرور الناقلات السعودية، قد أتت بعد إعلان الحرس الثوري الإيراني، فجر الأربعاء، تنفيذه لهجوم صاروخي على قاعدة عين الأسد في محافظة الأنبار غرب العراق، وقاعدة أخرى في أربيل، والاثنتان تحتويان على قوات أمريكية.

وعقب الإستهداف تحدث الحرس الثوري الإيراني إن اي إجراءات تقوم بها الولايات المتحدة للرد على الهجمات التي شنتها طهران على أهداف أمريكية في العراق سيكون  هناك رد جديد قاسي، وفق ما جاء عبر التلفزيون الإيراني الرسمي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here