رسائل تهديد لبعض الجنود الأمريكيين بالكويت عبر عائلاتهم

0
19
الجنود الأمريكيين
رسائل تهديد لبعض الجنود الأمريكيين بالكويت عبر عائلاتهم

تحدثت مصادر إعلام أمريكية، اليوم الخميس، عن أن عائلات بعض الجنود الأمريكيين في الكويت تلقت تهديدات من خلال وسائل التواصل الاجتماعي تطلب منهم مغاردة المنطقة فوراً.

وتناولت قناة “Fox News” الأمريكية على موقعها الإلكتروني أن عائلات “العسكريين المظليين” الأمريكيين الذين تم نشرهم في الكويت، في وقت سابق من هذا الشهر، بعد زيادة حدة التوتر مع إيران، قد تلقوا رسائل “تهديدية” على وسائل التواصل الاجتماعي، مما تسبب بدفع الجيش الأمريكي إلى القيام بتنبيه أفراد العائلات بأخذ الاحتياطات اللازمة.

ووفق ما أوردت صحيفة “القبس” الكويتية، فقد قالت صحيفة “military times” المتخصصة في الشؤون العسكرية أن “الفرقة 82 المحمولة جواً من فورت براغ، نورث كارولاينا، قامت بتوجيه تنبيهاً إلى عائلات العسكريين بضرورة الإبلاغ عن أي رسائل غريبة قد يتلقونها على هواتفهم أو وسائل التواصل الاجتماعي التابعة لهم”.

وذكرت الصحيفة: أن هناك بعض من عائلات الجنود الأمريكيين قد وصلتها رسائل مؤيدة لإيران فيما يبدو، وتهديدات من خلال موقع إنستغرام تدعوهملمغادرة المنطقة والعودة إلى بلادهم.

وأشارت الصحيفة عن الناطق باسم الفرقة اللفتنانت كولونيل مايك بيرنز حديثه: “أبلغتنا عائلات عسكريين عن حالات تلقوا فيها بعض رسائل التهديد”.

وتضمنت رسائل التهديد التي قامت بنشرها الصحيفة: “إذا كنت تحب حياتك وترغب في رؤية عائلتك مرة أخرى فقم بحزم أغراضك الآن واترك الشرق الأوسط. عد إلى بلدك. أنت ورئيسك المهرج الإرهابي الذي لم يحضر إلا الإرهاب”.

وفي رسالة ثانية تقول: “أيها الحمقى أنتم تقللون من شأن قوة إيران. الهجوم الأخير على قواعدكم كان مجرد شيء قليل من قوتنا، بقتل جنرالنا أنت حفرت قبرك الخاص. قبل أن يكون لديك المزيد من الجثث، اترك المنطقة للأبد ولا تنظر أبداً إلى الوراء”.

ووفق ما جاء في الصحيفة فإنه ليس هناك اي دليل على أن الرسالة قد جاءت من الحكومة الإيرانية”، موضحة أنها “بمنزلة تحذير نفسي على غرار عمليات الحرب النفسية”.

ولفتت أن هناك بعض الرسائل الأخرى شملت تهديدات بالاختطاف”، وأضافت أنه “تم الطلب من عائلات الجنود عدم القيام بنشر اي تفاصيل شخصية أبداً يمكن أن تساعد أي شخص على تحديد مكان وجودهم، كما وطُلب منهم أيضاً وقف التحدث عن ارتباطاتهم بالجيش من خلال الإنترنت”.

الجدير بالذكر أن وزارة الأمن الداخلي الأمريكية كانت قد حذرت من احتمال قيام الحكومة الإيرانية بهجمات إلكترونية بعد حادثة إغتيال الجنرال الإيراني قاسم سليماني، بداية الشهر الحالي. لتقابل إيران ذلك بقصف صاروخي طال مقرين للقوات الأمريكية في العراق تسبب ببعض الأضرار المادية فقط.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here