حماس تنتقد بناء الجناح الإسرائيلي في أكسبو دبي وتقول أنه أحد “أشكال التطبيع المرفوض وطنياً وقومياً”

0
27
الجناح الإسرائيلي
حماس تنتقد بناء الجناح الإسرائيلي في أكسبو دبي وتقول أنه أحد "أشكال التطبيع المرفوض وطنياً وقومياً"

وجهت حركة حماس النقد اللاذع لدولة الإمارات العربية المتحدة بسبب قراراها تنفيذ برامج وأعمال تطبيعية مع (إسرائيل)، وذلك بالتزامن مع بدء العمل في بناء الجناح الإسرائيلي في معرض “أكسبو دبي ٢٠٢٠”.

 

وتحدث حازم قاسم ، الناطق باسم حركة حماس أن إعلان وزارة خارجية الإحتلال الإسرائيلي البدء ببناء جناح لها في معرض (أكسبو دبي ٢٠٢٠) في دولة الإمارات العربية، “هو من أحد أشكال التطبيع المستنكر والمرفوض وطنياً وقومياً”.

وخلال تصريح صحفي طالب قاسم كل الأطراف التي تسعى للقيام ”بالتطبيع مع المحتل” إلى وقف هذا السلوك الذي وصفه بأنه “يشجع الاحتلال على رفع وتيرة إجرامه ضد شعبنا الفلسطيني، وزيادة انتهاكاته ضد مقدسات الأمة”.

وواصل حديثه: “ينبغي أن يبقى الكيان الصهيوني هو العدو المركزي الأول للأمة، وإبقاء علاقة الصراع معه، ومواجهة سياسته التي الغرض منها هو تقويض كل فرص نهوض الأمة وتطورها”.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الخارجية الإسرائيلية كانت قد أعلنت بشكل رسمي الشروع بأعمال بناء الجناح الإسرائيلي في المعرض الدولي، الذي ينطلق في 20 أكتوبر القادم ويتواصل حتى العاشر من أبريل من العام القادم 2021، في الإمارات.

وقامت صفحة “إسرائيل بالعربية” بالنشر على موقع “تويتر”، والتي تديرها الخارجية الإسرائيلية، صورا من مكان إقامة الجناح في دبي.

ونصت التغريدة على أنه: “انطلقت رسميا أعمال بناء الجناح الإسرائيلي في معرض إكسبو دبي 2020، بدأ فريق العمل بالجناح والمقاول المحلي (إماراتي) في بناء الجناح”.

وتابعت: “هذه هي مرحلة مهمة، تستمر وزارة الخارجية الإسرائيلية بالإشراف على عملية البناء الطويلة، بالتعاون مع الدولة المضيفة، الإمارات العربية المتحدة”.

وسبق “لإسرائيل” في أبريل الماضي أنها أعلنت، رسميًا، أنها ستشارك في معرض إكسبو 2020 في دبي، وهو ما اعتبره رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو ، علامة واضحة على تحسن مكانة بلاده في منطقة الخليج.

الجدير بالذكر أن معرض “إكسبو” الدولي يقام مرة في كل خمس سنوات، وهو من أحد أكبر الأحداث الدولية، ويستمر لمدة 6 أشهر، وتقدر الإستعدادات له بملايين الدولارات، وله دور في لفت الأنظار إلى المدن المضيفة، واجتذاب زائرين من الداخل والخارج، كما يتيح للمشاركون فيه تقديم أفكاراً ومشاريع للعمل المشترك.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here