Home رئيسي اللاعب الألماني غوندوغان يوضح الفرق بين كلوب وغوارديولا ويقول “كلاهما سيئ”

اللاعب الألماني غوندوغان يوضح الفرق بين كلوب وغوارديولا ويقول “كلاهما سيئ”

283
غوندوغان
اللاعب الألماني غوندوغان يوضح الفرق بين كلوب وغوارديولا ويقول "كلاهما سيئ"

أوضح لاعب مانشستر سيتي الدولي الألماني، إلكاي غوندوغان ، الفروق الأساسية بين اللعب تحت قيادتي المدربين الغريمين الألماني يورغن كلوب، والإسباني جوزيب غوارديولا.

وخلال لقاء مع موقع “سبورت بايبل”، تحدث لاعب وسط مانشستر سيتي ساخرا: “كلاهما سيء”، وذلك عندما طرح سؤال عليه عن الفرق بين اللعب مع كلوب واللعب مع غواردويلا.

وكان غوندوغان قد تدرب تحت قيادة مدرب ليفربول الحالي يورغن كلوب، عندما كان يمثل بوروسيا دورتموند الألماني، لمدة 4 مواسم، بين عام 2011 و2015، وذات المدة تقريبا، يخوض الدولي الألماني موسمه الرابع على التوالي مع غوارديولا في مانشستر سيتي.

وكشف الالماني غوندوغان بخصوص المدربين “كلاهما صاخب وواضح. لن ترغب بخذل أي منهما. كلاهما متطلبان جدا”.

وتابع: “أشعر بالفخر بسبب تدربي تحت قيادتهما. لقد تعلمت الكثير من المدربين لدرجة أنني أشعر أنه بإمكاني أن أعمل بالتدريب بعد ان اعتزل اللعب”.

وتحدث غوندوغان أن غوارديولا ” “قد يكون مهتما بالتكتيك أكثر بشيئ قليل من يورغن (كلوب)، غير أن كلوب مهتم أكثر بالعامل النفسي، وفي محاولة تجهيز فرقه للمباريات باستخدام اسلوب خطابه القوي”.

وحول بيب غوارديولا، قال الدولي الألماني: “يملك غوارديولا كاريزما واضحة تدفعك لا إراديا لتقديم كل ماتملك في حصص التدريب. عندما لا تعطي 100 بالمئة مما لديك، بيب يستطيع إيقاظك بسرعة وإعادتك لتركيزك”.مضيفاً  “في مانشستر سيتي، لدينا 3 أنواع أو 4 أنواع من التشكيلات التي نستطيع لعبها، لكن في كل مرة نعرف بالضبط ما يجب القيام به”

واردف “في بعض الأوقات يتغير اللاعبون،إلا ان الطريقة التي نلعب بها لا تتغير أبدا. نحن نستطيع  لعب أشكال مختلفة من هذه الطريقة لأننا ندخلها في التدريبات”.

وبخصوص كلوب قال غوندوغان: “يورغن كلوب تكتيكي بصورة كبيره جدا. في دورتموند كنا نشاهد الكثير من شرائط الفيديو ثم نقضي وقتا كبيرا في التدريب بغرض إعادة ما شاهدناه”.

وتابع أن” كلوب أجبرنا على الضغط في انسجام تام، محاولين إعادة الكرة إلى مناطق الهجوم بشكل دائم. لقد تعودنا على وضع أفخاخ لإجبار المنافس على دخول مناطق في الملعب كنا قد أردنا منهم الدخول إليها. إذا تخاذل أحد لاعبي الفريق بالضغط تفشل هذه الخطة تماما”.