دراسة حديثة تؤكد أن الدعم المقدم من الصديقات يسير بالمرأة لتحقيق النجاح والشفاء

0
53
دراسة حديثة
دراسة حديثة تؤكد أن الدعم المقدم من الصديقات يسير بالمرأة لتحقيق النجاح والشفاء

تحدثت دراسة حديثة أن النساء اللاتي يمتلكن مجموعة من الأصدقاء الأقوياء يكن قادرات على تحقيق إنجازات أفضل من غيرهم في الحياة المهنية

وذكرت إليانور روزفلت في أحد المناسباتأن “المرأة مثل كيس الشاي – لا يمكنك معرفة مدى قوتها حتى تضعها في ماء ساخن.” وعند وضع أكثر من كيس شاي في كوب من الماء الساخن ، فأن النكهة تصبح أقوى ، أليس كذلك؟ هذا هو بالضبط ما تناوله البحث.

وبحسب دراسة تم نشرها في مجلة هارفارد بيزنس ريفيو ، فإن النساء اللاتي يمتلكن صديقات أقوياء يعتبرن أكثر عرضة لأن يصبحن أكثر نجاحا على المستوى المهني ، وسيشغلن وظائف رفيعة المستوى وسيكون لهم القدرة على كسب المزيد من المال.

ويقول بريان اوزي القائم على الدراسة: أن “النساء اللاتي كن في الربع الأعلى من المركز وكان عندهن دائرة داخلية تسيطر عليها النساء من 1-3 سيدات، قد وصلن إلى مراتب قيادية كانت أعلى بمرتين ونصف في السلطة والأجر من النساء اللاتي يفتقرن إلى هذا المزيج”.

ومن أحد الأسباب التي تؤدي بالنساء اللاتي لديهن صديقات يعتبرن أكثر نجاحًا هو أنهن يعتمدن بشكل دائم على “أخواتهن الأخريات” من أجل لحصول على المشورة خلال الحاجة. هل يتطلب الامر الكتابة عن التحديات التي تواجهها المرأة  في المجتمع، مثل مطالبها بالمساواة في الأجر، والمتاهات المهنية التي يضطررن الى مواجهتها. غير أنه مع وجود صديقة قوية، لا شيء يمكن أن يمنع المرأة من الحصول على ما تسعى إليه ، أليس كذلك؟

في حال ما تواجه المرأة التمييز الجنسي في مكان العمل

بحسب بعض الدراسات الأخرى، فقد واجهت النساء اللاتي لديهن عدد أكبر من الزميلات في فريق العمل تحيزًا جنسايًا بصورة أقل من أولئك اللاتي يمتلكن زملاء أكثر في الفريق. وكما ساعدت مجموعة الدعم المتعاطفة والقوية المرأة على مواجهة التحيزات والظلم في مكان العمل بصورة أفضل. إضافة لذلك ، عندما يكون الأمر متعلق بالإبداع والإنتاجية ، فقد كشفت الدراسة نفسها أن النساء اللواتي كن مع أشخاص داعمين استطاعو تحقيق أداء أفضل من أولئك الذين واجهوا النقد في كثير من الأوقات.

وبحسب دراسة حديثة أخرى في بوابة البحوث breastcancer.org ، فإنه كان لدى النساء اللاتي لديهن عدد أكبر من الروابط الاجتماعية معدلات بقاء أفضل واستجبن بشكل كبير لعلاج سرطان الثدي.

كماوأظهرت الدراسة ذاتها أن النساء المعزولات اجتماعياً قد واجهن مشكلة تكرار الإصابة بسرطان الثدي أكثر من النساء اللائي لديهن مجموعة صديقات.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here