بالفيديو رونالدو يقود يوفنتوس للإطاحة بذئاب روما وبلوغ نصف نهائي كأس إيطاليا

231
كأس إيطاليا
رونالدو يقود يوفنتوس للإطاحة بذئاب روما وبلوغ نصف نهائي كأس إيطاليا

إستطاع يوفنتوس بلوغ الدور نصف النهائي لمسابقة كأس إيطاليا لكرة القدم، وذلك عقب الانتصار على ضيفه روما 3-1 على ملعب “أليانز أرينا” في تورينو.

ويرجع الفضل في تجديد فوز يوفنتوس على روما الذي خسر على أرضه 1-2 في المباراة الأخيرة بين الفريقين في 12 الشهر الحالي في الدوري، إلى النجم الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي افتتح التسجيل في الدقيقة 26 إبعد هجمة مرتدة سريعة وتمريرة حاسمة من الأرجنتيني غونزالو هيغواين.

وارتفع رصيد النجم البرتغالي الذي احرز حتى الآن في 15 من المسابقات الـ17 التي لعب فيها على صعيد الأندية باستثناء درع المجتمع في إنجلترا وكأس الاتحاد الأوروبي سابقا (يوروبا ليغ حاليا)، رفع رصيده إلى 19 هدفا في 25 مباراة خاضها خلال الموسم على الصعيدين المحلي والقاري.

واستطاع فريق السيدة العجوز قتل المباراة بصورة كبيرة بعد تسجيله هدفا ثانيا في الدقيقة 38 عن طريق الأوروغوياني رودريغو بنتاكور الذي قاد هجمة عكسية ثم تبادل الكرة مع البرازيلي دوغلاس كوستا، قبل أن يراوغ الدفاع داخل المنطقة ويسدد كرة أرضية على يمين الحارس الإسباني باو لوبيز.

غير أن فرحة فريق المدرب ماوريتسيو ساري لم تكتمل بعد تعرض لاعبه البرازيلي دانيلو للإصابة واضطر لمغادرة الملعب وحل مكانه الكولومبي خوان كوادراردو، دون أن يؤثر ذلك على أداء الفريق الذي سجل الثالث قبل ثوان من صافرة ختام الشوط الأول برأسية مميزة للمدافع ليوناردو بونوتشي (2+45).

وعند بداية الشوط الثاني عادت الأمال لروما بعد تسجيل هدف تقليص الفارق عبر التركي جينغيز أوندر (50)، إلا أنه أخفق بعدها في الوصول إلى شباك الحارس المخضرم جانلويجي بوفون الذي لعب بصفة أساسيا على حساب البولندي فويشيخ تشيشني.

أهداف يوفنتوس وروما في كأس إيطاليا

وبعد فوزه على روما لحق يوفنتوس بخصمه المقبل في الدوري فريق نابولي الذي استطاع التفوق على لاتسيو وتجريده من اللقب المتوج به سابقاً بالفوز عليه بنتيجة 1-صفر.

ومن المنتظر أن يواجه يوفنتوس، الذي يأمل بالفوز باللقب 19 من المسابقة في الدور نصف النهائي من كاس إيطاليا مع الفائز من مباراة الأربعاء القادم التي تجمع جاره تورينو ومضيفه ميلان، فيما سيلعب نابولي مع إنتر ميلان أو فيورنتينا اللذين يلتقيان الثلاثاء القادم.