الرئيس الأمريكي ترامب يحدد موعد “صفقة القرن” ويعتبرها “فرصة للنجاح”

0
60
فرصة
الرئيس الأمريكي ترامب يحدد موعد "صفقة القرن" ويعتبرها "فرصة للنجاح"

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء اليوم الإثنين، أن خطة السلام التي قامت بإعدادها إدارته والمعروفة بإسم “صفقة القرن”، ستكون لها “فرصة للنجاح” وسيتم الإعلان عنها رسميا مساء الثلاثاء.

وخلال مؤتمر صحفي عقد في واشنطن قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب : “على الفلسطينيين أن يقبلوا  خطة السلام لأنها جيدة لهم”.معتبراُ أن خطته للسلام  “منطقية جداً للجميع”.

بدوره تحدث رئيس حكومة تسيير الأعمال الإسرائيلي ، بنيامين نتنياهو ، أن خطة ترامب للسلام “قد تكون فرصة القرن”.

وتابع نتنياهو في حديثه الموجه لترامب: “أشكرك على كل ما قمت به لإسرائيل”.

تجدر الإشارة إلى أن تأكيد ترامب يأتي بعد وقت قصير من الكشف عن استياء فلسطيني من خطوة ترامب المرتقبة ، وتهديد الأخير للرئيس الفلسطيني محمود عباس بدفع الثمن غالياً لعدم موافقتة على الصفقة وعدم الرد على إتصالاته.

يشار إلى أنه كان من المفترض أن يقوم الرئيس الأمريكي اليوم الاثنين، بعرض تفاصيل صفقة القرن المزعومة على رئيس الوزراء الإسرائيلي، ومنافسه زعيم المعارضة بيني غانتس، من خلال لقائين منفصلين بالبيت الأبيض.

وتحدثت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية إن دونالد ترامب يريد الإستماع إلى موافقة نتنياهو وغانتس على الخطة، قبل أن يقوم بإستعراض تفاصيلها في اجتماع في البيت الأبيض مع نتنياهو، يوم الثلاثاء.

واشارت عن مصدر أمريكي، لم تحدد هويته، أن “ترامب سيقول لنتنياهو وغانتس في اجتماعه معهما أن أمامهما ستة أسابيع من أجل تحريك عملية تطبيق الخطة إذا كانا معنيين بها”.

وسبق للإدارة الأمريكية أن أعلنت قرارها بنشر الخطة، بعد أشهر طويلة من الإنتظار.

إقرأ المزيد: الحملة الدولية لمقاطعة الإمارات تطالب بتحرك دولي لمحاسبة المسئولين الإماراتيين على تجنيد المرتزقة في حروبهم الخارجية

في المقابل أعلن الرئيس الفلسطيني مراراً وتكراراً أثناء العامين الماضيين، رفض الفلسطينيين لـ”صفقة القرن” المزعومة ؛ لأنها تُنص في بعض بنودها على إخراج القدس واللاجئين والحدود من طاولة المفاوضات.

الجدير بالذكر أن صفقة القرن المزعومة هي خطة تدعي واشنطن من خلالها أنها تسعى لتسوية القضية الفلسطينية، من دون أن تعطي للفلسطينيين كامل حقوقهم المعترف بها عالمياً.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here