Home رئيسي “بودرة الأطفال” تتسبب بتغريم شركة جونسون آند جونسون مبالغ ضخمة

“بودرة الأطفال” تتسبب بتغريم شركة جونسون آند جونسون مبالغ ضخمة

353
شركة جونسون
"بودرة الأطفال" تتسبب بتغريم شركة جونسون آند جونسون مبالغ ضخمة

قامت هيئة محلفين بولاية نيوجرسي الأميركية بمطالبة شركة جونسون آند جونسون بدفع تعويضات تصل مبالغها إلى ما يقارب 750 مليون دولار بعد أن أدت بودرة الأطفال التي تنتجها لبعض إصابات السرطان.

ودعت هيئة المحلفين شركة منتجات العناية بالأطفال العملاقة والشهيرة “جونسون آند جونسون” لدفع هذا المبلغ لأربعة مدعين يقولون أن مسحوق “بودرة الأطفال” الذي تنتجه الشركة للأطفال، أدى لإصابتهم بالسرطان.

وذكرت شركة جونسون ومحام عن المدعين، أن المبلغ المقدر بنحو 750 ملبون دولار، سيتم تخفيضه إلى نحو 185 مليون دولار نتيجة قوانين الولاية، وفق ما قالته “رويترز”.

وسبق لهيئة محلفين أن حملّت خلال مرحلة سابقة من المحاكمة، الشركة الأميركية المسؤولي الكاملة عن إصابة المدعين بالسرطان ومنحتهم 37.2 مليون دولار كتعويض.

إلا أنه بموحب قانون ولاية نيوجرسي، يتم تحديد التعويضات العقابية بواقع 5 أضعاف التعويضات عن الأضرار، وذلك بحسب حديث كريس بلاسيتللا ،محامي المدعين .

ويأتي هذا الحكم بعد أن قام الرئيس التنفيذي لشركة جونسون آند جونسون، أليكس غورسكي، بالإدلاء بشهادته الشهر الماضي لأول مرة أمام هيئة المحلفين بخصوص مزاعم بأن مسحوق “بيبي باودر” يؤدي للسرطان.

وعلقت الشركة بالحديث على أنها ستستأنف على وجه السرعة مرحلتي المحاكمة لافة إلى وجود “العديد من الأخطاء القانونية التي تم تقديمها لهيئة المحلفين معلومات غير ذات صلة وحالت دون سماعها أدلة مهمة”.

الجدير بالذكر أن الشركة تواجه أكثر من 16 ألف دعوى قضائية تزعم أنها قامت ببيع  مساحيق ملوثة بمادة الأسبستوس، وتكاسلت عن تحذير المستخدمين، كما وهناك تحقيقا جنائيا اتحاديا يتعلق بمدى شفافيتها فيما يخص سلامة المنتجات.

من جهتها تنفي شركة جونسون آند جونسون أن يكون مسحوقها يؤدي للسرطان، وتقول إن الكثير من الدراسات والاختبارات التي أقامتها الجهات التنظيمية في مختلف أنحاء العالم بينت أنه آمن وخال من الأسبستوس