Home رئيسي القط “ريجيك” يعود لممارسة حياته طبيعياً بعد تركيب أطراف اصطناعية (صور)

القط “ريجيك” يعود لممارسة حياته طبيعياً بعد تركيب أطراف اصطناعية (صور)

224
ريجيك
القط "ريجيك" يعود لممارسة حياته طبيعياً بعد تركيب أطراف اصطناعية

وسط البارد الشديد ، وجد القط “ريجيك” الذي يحمل اللون المشمشي المرقط في شوارع مدينة تومسك في سيبيريا وكانت مخالبه الأربعة متجمدة بشكل تام.

وكانت التقديرات تشير إلى أن ريجيك قد يصبح من أحدث ضحايا الشتاء شديد البرودة في سبيبريا، لولا أن وجده متطوعون في حماية الحيوانات ثم نقلوه إلى الطبيب البيطري الروسي سيرجي جورشكوف في نوفوسيبيرسك، على بعد حوالي 200 كيلومتر.

تجدر الإشارة إلى أن القط ريجيك عاش حياة طبيعية لمدة عامين في عيادة جورشكوف متنقلا في أنحائها على أربعة أطراف اصطناعية، تم تركيبها له عن طريق تقنية شبيهة بالمستخدمة في زرع الأسنان للبشر

وتحدث جورشكوف إن ريجيك من أوائل القطط في العالم التي تم زراعة مخالب اصطناعية في عظامها عن طريق استخدام هذه التقنية.

وتابع بالقول “بصورة عامة تسعى هذه القطط لإبقاء نفسها دافئة والوقوف على أطراف مخالبها، لهذا من الممكن أن تتجمد مخالبها وآذانها وأنوفها وذيولها”، وفقما أشار تقرير “رويترز”.

وهناك قطة اخرى اسمها “ديمكا” جورشكوف بتركيب لها أطرافا اصطناعية. وهي ذات شعر رمادي ناعم وتعيش مع صاحبها في نوفوكوزنيسك على بعد حوالي 300 كيلومتر جنوب شرقي نوفوسيبيرسك.

وبالرغم من شخصيتها المتقلبة ومخالبها الأربعة الاصطناعية، إلا أن القطة تمارس حياتها بصورة طبيعية كقطة منزلية.

وقال جورشكوف عن القطة: “إنها تجري وتقفز وتلعب، يرسل صاحبها تسجيلات مصورة تبين كيف تتحرك. إنها نتيجة مذهلة وأنا مسرور جدا، لم نكن نتوقع حدوث ذلك”.

ولفت جورشكوف إلى أنه قام بإستخدم هذه التقنية مع كلاب صغيرة، إلا أنه لا يمكن تطبيقها على جميع الحيوانات التي تحتاج لأطراف اصطناعية.