وزارة العدل البلغارية تطلب من الإمارات تسليم رجل أعمال بتهمة غسيل أموال

0
179
غسيل أموال
وزارة العدل البلغارية تطلب من الإمارات تسليم رجل أعمال بتهمة غسيل أموال

تحدثت وزارة العدل البلغارية، عن طلها من دولة الإمارات تسليم رجل الأعمال، “فاسيل بوزكوف”، بعد توجيه اتهامات له غيابيا ومن ضمنها الإبتزاز واستغلال النفوذ و غسيل أموال.

 

من جهته نفى “بوزكوف”، وهو من ضمن  أغنى رجال الأعمال في بلغاريا، قيامه بإرتكاب أي مخالفات، ورفض العودة لبلاده وقال إنه يخشى على حياته.

وقالت وزارة العدل أنها أرسلت طلب التسليم مرفقا بوثائق فيما يزيد عن مئتي صفحة مترجمة للغة العربية للسفارة البلغارية في الإمارات من أجل تسليمها للسلطات هناك.

وأوضح ممثلو الادعاء، إن “بوزكوف” صاحب الـ (63 عاما) كان قد اعتقل في الإمارات في نهاية يناير/كانون الثاني.

تجدر الإشارة أن “بوزكوف” يمتلك عدداً من شركات المراهنات والمقامرة بالإضافة لناديا شهيرا لكرة القدم ومؤسسة تقتني مجموعة من القطع الأثرية القديمة.

وسببق للتليفزيون البلغاري، أن قال يوم الأحد، نقلاً عن بعض المصادر التي  لم يذكرها، أن السلطات الإماراتية أفرجت عن “بوزكوف”، غير أنها منعته من مغادرة البلاد وصادرت جواز سفره.

وليس هناك اي اتفاقات لتسليم المطلوبين بين الدولتين، إلا أن بلغاريا تأمل في أن يلقى طلبها الاستجابة من دولة الإمارات.

الجدير بالذكر أن تقرير الإتحاد الأوروبي كان قد قال إن الإمارات تقدم تسهيلات خارجية من أجل  جذب الأرباح دون مضمون اقتصادي حقيقي، وفي الواقع فإن الاتحاد الأوروبي أول من يتهم الإمارات بمثل هذه الاتهامات، فطوال السنوات القليلة الماضية واجهت الإمارات الكثير من الاتهامات بخصوص استخدام بعض قطاعاتها الاقتصادية في جريمة غسيل أموال.

وكان من آواخر هذه التقارير هو ما صدر عن “مركز الدراسات الدفاعية المتقدمة” الذي يتخذ من واشنطن موطناً له في 12 يونيو (حزيران) الماضي حبخصوص استخدام سوق العقارات في دبي أثناء السنوات الماضية ملاذًا لغسيل أموال كثير من منتفعي الحرب، ومهربي المخدرات وممولي الإرهاب والفاسدين حول العالم.

في ذات السياق كان تحقيق فرنسي تم بثه على القنوات المتلفزة، قد أوضح إدانة جديدة ضد انتهاكات دولة الإمارات العربية والتي  تورطت بسلسلة من جرائم غسيل الأموال

واعتبر التحقيق أبو ظبي بأنها  “مغسلة ضخمة للأموال القذرة حول العالم” وفق نص التقرير ، بينما هناك تسريبات سرية خاصة بتفاصيل بخصوص عمليات غسيل الأموال وتهريب مبالغ ضخمة لأفراد وشبكات إرهابية وشبكات غير قانونية، كان للإمارات دور الوسيط والأساسي فيها.

غسيل الأموال

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here