بعد رفض مايكروسوفت ..شركة بايت دانس تقرر اللجوء لشريك أمريكي

59
دانس
بعد رفض مايكروسوفت ..شركة بايت دانس تقرر اللجوء لشريك أمريكي

يبدو أن الشركة الصينية المالكة لتطبيق تيك توك للمقاطع المصورة القصيرة الشهير بايت دانس الصينية قد تخلت عن بيعه في أميركا ، بعد فشل المفاوضات مع عملاق البرمجيات “مايكروسوفت”.

وتحدثت بعض التقارير بأن الشركة الصينية تريد شراكة مع شركة أوراكل،على أمل بأن تجعلها تتفادى حظرا أميركيا مع إرضاء الحكومة الصينية في الوقت ذاته ، وفق ما قال أشخاص مطلعون على هذا الأمر لصحف أميركية اليوم الإثنين

وف السياق ذاتها فقد أوضحت تلك المصادر أنه بموجب الصفقة المقترحة ستكون أوراكل الشريك التكنولوجي لبايت دانس وستتولى إدارة بيانات مستخدمي تيك توك في الولايات المتحدة، بالإضافة لذلك  تتفاوض أوراكل أيضا على أخذ حصة في أصول تيك توك بأميركا.

البيع أو الحظر

يشار أن بايت دانس كانت تقوم بمحادثات من أجل بيع عمليات تيك توك في الولايات المتحدة لمشترين محتملين منذ تهديد الرئيس دونالد ترمب الشهر الماضي بحظر هذه الخدمة في حال لم يتم بيعها.

وكان تحديث الصين لقوانين الرقابة على الصادرات في أواخر الشهر الماضي والذي منحها رأيا في نقل عمليات تيك توك إلى مشتر أجنبي قد أدى لتغيير المفاوضات بشكل كامل .

الجدير بالذكر  أن  وكالة رويترزكانت قد قالت خلال الأسبوع الماضي بأن الحكومة الصينية تفضل القيام بإغلاق تيك توك في الولايات المتحدة على أن يصبح جزءا من بيع قسري.

يلفت أن هذه التقارير عن الشراكة المستجدة تأتي بعد أن أعلنت مايكروسوفت يوم الأحد أن بايت دانس أبلغتها بأنها لن تبيعها عمليات التطبيق الشهير. وعبر بيان على المدونة الخاصة بها قالت: أخبرتنا شركة بايت دانس  أنها لن تبيع حقوق تيك توك في الولايات المتحدة لنا”

وسبق لمايكروسوفت أن قامت بتحديد  موعد نهاية المفاوضات في 15 سبتمبر

تجدر الإشارة إلى أنه وقبل نحو شهرين تقريبا ، فقد أصدر الرئيس الأميركي دونالد ترمب ، أمرا تنفيذيا يطالب شركة “بايت دانس”، بالتخلي عن كل بيانات مستخدميها الأميركيين في غضون 90 يوما ، كما خيرها ببيع التطبيق الرائج أو حظره.

إقرأ المزيد: مؤسس هواوي: يتعين على الشركة اجراء بعض التغيير للتعامل مع الحظر الأمريكي