السعودية تستعد لحظر دخول كافة المنتجات التركية إلى أسواقها

95
المنتجات التركية
السعودية تستعد لحظر دخول كافة المنتجات التركية إلى أسواقها

في خطوة وصفت بالمتسرعة قالت وسائل إعلام تركية، أن السعودية تتجهز للإعلان خلال أيام عن القيام بحظر رسمي لكافة المنتجات التركية ، و”كل ما يحمل علامة صنع في تركيا”.

وأشارت صحيفة “جمهورييت” عن مصادر حديثها بأن السلطات السعودية ستمنع دخول البضائع التركية إلى أراضيها، ابتداء من بداية الشهر القادم.

وتتوقع الصحيفة أن يؤدي الحظر الرسمي المحتمل، والذي يأتي بعد عامين من منع غير رسمي من قبل السعودية للسلع التركية، للضرر بمصالح آلاف المصدرين الأتراك.

وقالت الصحيفة أن أسباب هذه الخطوة السعودية المرتقبة هو موقف أنقرة من الأزمة الخليجية، والعمليات العسكرية في سوريا، إضافة لمقتل الصحفي “جمال خاشقجي”.

وكانت السعودية قدعمدت خلال العامين الماضيين على خلفية هذه التوترات،  ان تزيد من ضريبة القيمة المضافة على المنتجات التركية من 5 إلى 15%.

وفي ذلك السياق، تعرضت المنتجات التركية لمعاملة سيئة في الجمارك السعودية، كما وتم التحفّظ على منتجات مثل الفواكه والخضروات الطازجة في الجمارك، ما أدى لفسادها.

بالإضافة لذلك فقد ألزمت الحكومة في الرياض المستوردين السعوديين الذين يشترون البضائع من تركيا بضروة عدم التعامل معها، وقامت بتهديدهم بفرض غرامات على من يرفض التوقيع على التعهد.

واشارت الصحيفة عن مصادر، أنه وبعد العقبات الغير رسمية تجاه المنتجات التركية، فقد قررت السعودية بشكل رسمي حظر دخول البضائع التي تحمل شعار “صنع في تركيا” إلى أراضيها، وذلك اعتبارا من بداية أكتوبر/تشرين الأول القادم.

وتحدثت المصادر بأن الطلبات على المنتجات التركية قد توقفت، بعد قيام السلطات السعودية بإجبار المستوردين على التوقيع على التزام بعدم شراء السلع من تركيا.

وتابع المصدّر التركي ، أن “العملاء السعوديين قد اعتادوا على المنتجات التركية، وكانوا راضين عنها، ومع ذلك لم يعد بإمكانهم شراءها بعد اليوم”.