بحسب وسائل إعلام سوادنية.. الولايات المتحدة تمنح السودان مهلة 24 ساعة للتطبيع مع إسرائيل

58
السودان
بحسب وسائل إعلام سوادنية.. الولايات المتحدة تمنح السودان مهلة 24 ساعة للتطبيع مع إسرائيل

تناولت قناة “روسيا اليوم”  الحديث عن وسائل إعلام سودانية قولها بأن الإدارة الأمريكية أعطت السودان مهلة 24 ساعة ليأتي بجواباً بخصوص رفع اسمه من قائمة الدول الداعمة للإرهاب وتطبيع العلاقات مع إسرائيل.

يلفت ان وسائل إعلام إسرائيلية كانت قد ذكرت الشهر الماضي، وجود دعوة لعقد “اجتماع ثلاثي في أبو ظبي يجمع مسؤولين أمريكيين وإماراتيين وسودانيين بخصوص اتفاقية تطبيع العلاقات بين الخرطوم وتل أبيب”.

وتقوم إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بممارسة ضغوط كبيرة حاليا على السودان وذلك بهدف تطبيع علاقاتها مع إسرائيل وتوقيع “اتفاقية سلام” نظير شطب الخرطوم من لائحة الدول الراعية للإرهاب ومساعدات مالية مقدمة من قبل دول الخليج.

وتضمن العرض الأخير، أن الولايات المتحدة ستسعى لإخراج السودان من قائمة دول حظر السفر بموجب الأمر التنفيذي 9983 الصادر في يناير الماضي، والذي يتضمن ايضاً تأشيرات قرعة البطاقة الخضراء.

تجدر الإشارة إلى أن واشنطن تؤكد في العرض عزمها على تسهيل الاستثمار الخاص في السودان وذلك من خلال إدخال التعديلات اللازمة على قانون سلام دارفور لعام 2006، بالإضافة لاستضافتها مع حلفائها مؤتمرا استثماريا للسودان.

وتناول العرض الحديث بتعهد واشنطن تقديم القمح والأدوية ومساعدات أخرى للسودان علاوةً إلى شطب 3 مليارات دولار من ديونه المستحقة للولايات المتحدة بقدوم السنة المالية التي تبدأ في أكتوبر 2021.

وستعمل الولايات المتحدة الامريكية على قيادة المساعي لعقد اجتماع لنادي باريس مع الدائنين لمناقشة تخفيف عبء الديون وبما يتماشى مع مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون “هيبك”.

الجدير بالذكر أنه وبالرغم من اتخاذ إدارتي الرئيس السابق باراك أوباما، والرئيس الحالي دونالد ترامب خطوات لتحسين العلاقات الثنائية بصورة كبيرة مع السودان بما في ذلك من خلال القيام برفع بعض العقوبات الاقتصادية، إلا أن إدراج السودان على قائمة الدول الراعية للإرهاب ظل عقبة رئيسية أمام التخفيف من الوضع الاقتصادي الراهن.

إقرأ المزيد: واشنطن بوست: جو بايدن سيغير سياسة واشنطن بالرياض في حالة فوزه في الانتخابات

يشار أن التصنيف يمنع الحكومة الأمريكية من تقديم مساعدات اقتصادية إلى السودان ويحتاج من واشنطن معارضة منح قروض ومنح إلى الخرطوم من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي.