Home رئيسي إنزال أسمن رجل في بريطانيا من شقته عبر رافعه بسبب سمنته المفرطة

إنزال أسمن رجل في بريطانيا من شقته عبر رافعه بسبب سمنته المفرطة

153
شقته
إنزال أسمن رجل في بريطانيا من شقته عبر رافعه بسبب سمنته المفرطة

بعد مدة 5 سنوات وهو حبيس الفراش وغير قادر على التحرك بسبب سمنته، فقد قرر أسمن رجل في بريطانيا الاستعانة برجال الإنقاذ من أجل إخراجه من شقته من النافذة باستخدام رافعة، حتى يتمكن من الوصول إلى المستشفى والحصول على العلاج.

يشار أن ما يزيد عن 30 رجل إنقاذ كان قد شارك في عملية إخراج جيسون هولتون، صاحب الـ 30 عاما، والذي يزن 317 كيلوغراما من شقته الواقعة في الطابق الثالث بأحد المنازل بكيمبرلي، حيث تم كسر النافذة، وتركيب دعائم على الأرض بسبب مخاوف من انهيار السقف في حال سقوط الرجل، وتثبيته برافعة.

وتحدث هولتون لصحيفة “ذي صن” البريطانية، أنه كثيراً ما عانى من السمنة بيد أنها لم تكن خطيرة، حتى تدهورت حالته في عام 2014، بعد أن أدمن على تطبيق لتوصيل الأطعمة السريعة.

ولفت إلى أنه اعتاد على أكل الكباب والبطاطس المقلية في وجبة الفطور، إلى جانب الكعك بالشوكولاتة، فضلاً عن ثلاثة أطباق كبيرة من معكرونة النودلز الصينية وخبز بالقريدس وكعك في وجبة الغداء، ثم شطيرتي جبن وعلبتي شوكولاتة و3 أكياس من البطاطس المقلية عند تناول العشاء.

وبالإضافة لهذه الأطعمة، فقد كان هولتون يشرب حوالي لترا ونصف من عصير البرتقال يوميا، و5 علب من المشروبات الغازية.

وخلال حديثه للصحيفة البريطانية، فقد أشار إلى أنه وصل إلى مرحلة حيث لم يكن يستطيع التحرك تماما، فبقي حبيس شقته لمدة 5 سنوات “في انتظار أن يموت”، حتى قرر الاتصال بخدمة الطوارئ وطلب منهم المساعدة.

واستطاع رجال الإطفاء إخراج هولتون من شقته التي يسكن فيها مع والدته، بعد عملية وصلت لـ7 ساعات، وتم نقله إلى المستشفى عبر سيارة إسعاف خاصة، ليتلقى العلاج من مرض “الوذمة اللمفية”.

ومن شأن مرض الوذمة اللمفية أن يؤدي إلى التورم، الذي يحدث في العادة في إحدى الذراعين أو الساقين، وتتراوح شدة التورم من تغير طفيف ملحوظ بالكاد إلى التغير الشديد الذي يجعل من الصعب استخدام الطرف المصاب.